الرحمون: 18 مليون سوري يحق لهم الانتخاب بعد حسم المحرومين

وزير الداخلية اللواء محمد الرحمون أثناء المؤتمر الصحفي - صفحة وزارة الداخلية على فيسبوك

وزير الداخلية: سوريا تعتبر دائرة انتخابية واحدة ويحق للمواطن الانتخاب حيثما يريد

سناك سوري-متابعات

قال وزير الداخلية اللواء “محمد الرحمون”، إن كل التحضيرات والتجهيزات اللوجستية، الخاصة بالانتخابات الرئاسية السورية يوم غد الأربعاء باتت جاهزة.

وأضاف “الرحمون”، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء، أنه يحق الانتخاب لـ 18 مليوناً و107 آلاف و109 مواطنين، «بعد حسم المحرومين من حق الانتخاب وفقا لقانون الانتخابات العامة وهذا العدد يشمل جميع المواطنين السوريين على قاعدة البيانات في الشؤون المدنية ممن يحق لهم ممارسة حقهم الانتخابي».

“الرحمون” أوضح أنه «وفقا للمادة الرابعة من قانون الانتخابات العامة رقم 5 لعام 2014 فإنه يتمتع بحق الانتخاب أو الاستفتاء، كل مواطن سوري أتم الـ 18 من عمره ما لم يكن محروماً من هذا الحق أو موقوفاً عنه وفقاً لأحكام هذا القانون، في حين يحرم من حق الانتخاب أو الاستفتاء وفق المادة الخامسة من القانون المحجور عليه طيلة مدة الحجر والمصاب بمرض عقلي طيلة مدة مرضه، والمحكوم عليه بجناية أو جنحة شائنة أو مخلة بالثقة العامة بمقتضى حكم مبرم ما لم يرد اعتباره وفقا للقانون».

اقرأ أيضاً: المقداد: السوريون مارسوا حقهم الانتخابي بكل ديمقراطية

وزير الداخلية، قال إنه تم إحداث 12 ألفاً و102 مركز انتخابي في جميع المحافظات لتسهيل الإجراءات على المواطنين ويحتوي كل مركز على التجهيزات اللازمة من مستلزمات ومطبوعات انتخابية وحبر انتخابي، وجهاز كشف تزوير البطاقات الشخصية، مشيراً إلى أن البلاد تعتبر دائرة انتخابية واحدة وبالتالي يحق لأي مواطن أن ينتخب في أي مركز انتخابي داخل محافظته، أو في المحافظة التي يقيم فيها.

وتنطلق الانتخابات السورية في الداخل غدا الأربعاء، بعد انتهائها في الخارج الخميس الفائت، ويتنافس خلال الانتخابات 3 مرشحين، هم الرئيس الحالي “بشار الأسد”، والمحامي “محمود مرعي”، والنائب السابق “عبد الله عبد الله”.

اقرأ أيضاً: ناخب سوري يُصاب بجلطة خلال تعرضه لهجوم في لبنان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع