الحريري: السعودية توقفت عن دعم المعارضة!

رئيس هيئة التفاوض المعارضة: أميركا غير قادرة على الانسحاب لأنها لم تحقق أهدافها بعد

سناك سوري – متابعات

قال “نصر الحريري” رئيس “هيئة التفاوض” في المعارضة السورية، إن “الولايات المتحدة” غير قادرة على مغادرة “سوريا” لعدم تحقيق الأهداف التي أتت من أجلها، وعدم القضاء على “داعش”. مؤكداً أن الدعم العسكري من قبل السعودية ودول أخرى للمعارضة المسلحة توقف بسبب السياسة الأميركية.

ورداً على المعلومات والتصريحات الأميركية حول سحب قواتها من “سوريا”، قال “الحريري” بحسب “رويترز”: «أميركا غير قادرة على سحب مقاتليها من سوريا”، فتنظيم “داعش” لم ينته بعد. لأن الأسباب التي أدت لظهوره لم تعالج، والانتصارات عليه مؤقتة». حيث شبه التنظيم بالكثبان الرملية المتحركة.

اقرأ أيضاً: أهالي حمص متخوفون من عودة المعارك وهيئة التفاوض تريد كُتباً رسمية من روسيا!

ورمى “الحريري” الكرة في ملعب الروس والأمريكيين بعدم حل الأزمة السورية، مؤكد أن الطريقة الوحيدة لإنهائها هي التوصل لحل سياسي إذا كان لدى الدولتين تصميم جاد لذلك. وخاصة “أميركا”، وقال: «نحن نعرف، والشعب السوري يعرف، أن “أميركا” عندما ترغب جدياً في الوصول إلى الحل السياسي، ووضع ثقلها الحقيقي على طاولة المفاوضات هي قادرة أن تحدث تغيير ما».

وفيما برر للسعودية ودولاً  عربية أخرى توقفهم عن تقديم الدعم العسكري لمقاتلي المعارضة، بسبب ما وصفه بالسياسة الأميركية، أكد أن “روسيا” لن تستطيع أن تسيطر عسكرياً، بسبب التعقيدات الكبيرة جداً على الأرض السورية.

وكانت “الولايات المتحدة” وعلى لسان رئيسها قد صرح بأكثر من مناسبة عن سحب قواته من “سوريا” بأقرب وقت، غير أن البنتاغون أقنعه بالبقاء لعدم استكمال القضاء على “داعش”، فيما حققت “القوات الحكومية” بدعم كبير من “روسيا” انتصارات كبيرة على الأرض، خاصة في “الغوطة الشرقية” وحول “دمشق”، وهو ما جعل المعارضة في أسوء أيامها.

اقرأ أيضاً: رئيس هيئة التفاوض يدعم الاقتتال الدائر في إدلب ويثني عليه!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع