التربية تصدر تعليمات صحية تتعلق بالعودة إلى المدارس

وزارة التربية السورية

التربية تشدد على تعقيم المدارس وتخفيف الازدحام في الصفوف وحجر المصابين

سناك سوري – متابعات

أصدرت “وزارة التربية”، تعليمات صحية خاصة لتفادي فيروس كورونا المستجد خلال عودة الطلاب والمعلمين إلى المدارس في العام الدراسي الجديد 2020 – 2021.

ونصت التعليمات التي أعلنت عنها الوزارة عبر موقعها الالكتروني، على منح إجازة صحية للتلميذ أو المعلم أو الإداري الذي تظهر عليه أعراض تنفسية، أو حرارة، دون عوائق وتقليل عدد التلاميذ في الغرفة الصفية طالبان فقط في المقعد إن أمكن.

وتضمن قرار الوزارة تأمين مشرف صحي في كل مدرسة، وتخصيص نصف ساعة أسبوعياً لكل صف للتوعية الصحية والالتزام بحملة التلقيح المدرسي مع بداية العام الدراسي.

وحددت وزارة التربية مهام مدير المدرسة بتفقد الجاهزية التامة للبيئة الفيزيائية في المدارس، والتأكد من نظافة المياه والخزانات ودورات المياه في المدارس، وإبلاغ دائرة الأبنية المدرسية لإصلاح الأعطال إن وجدت.

اقرأ أيضاً: وزارة التربية تكشف عن احتمالية تأجيل افتتاح المدارس

ووجهت بتأمين الصابون والمياه النظيفة للمدارس وإبلاغ أولياء الأمور بالإجراءات المتخذة من إدارة المدرسة، وإحاطتهم بالإجراءات الواجب اتخاذها في حال كان أحد أفراد الأسرة يشتبه بإصابته بكورونا حيث يجب إبقاء التلميذ في المنزل وإبلاغ الإدارة.

وحول مهام المشرف الصحي في المدرسة، حددت الوزارة مهامه بالتأكد من وجود الصابون دائما على المغاسل وفي الحمامات، وقيام المستخدمين بالتنظيف المستمر لدورات المياه وتعقيم مقابض الأبواب والمقاعد، نظافة البيئة المدرسية من باحات وحدائق يومياً.

بالإضافة إلى توثيق عدد الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة أو الذين يعانون أمراضاً مزمنة أو مضعفة للمناعة، وتحري الغياب المرضي يومياً، والتأكد من الوضع الصحي للطلاب، ومتابعة المرضى، وإرسال تقرير يومي إلى رئيس مستوصف الصحة المدرسية بوجود حالات مشتبهة أو مؤكدة، وتهوية الصفوف وتنظيفها وتعقيم السطوح.

وبالنسبة لمهام الموجه الاختصاصي أو التربوي حددتها الوزارة بمعاملة المعلمين والمدرسين الذين تجاوزوا 55 عاماً كمعلمين ومدرسين احتياط، وذلك في حال وجود فائض في المدرسة، و”مديرية التربية” المعنية في المنطقة التي ينتشر فيها الوباء حصراً.

اقرأ أيضاً: وفاة 13 مدرس في جامعة دمشق بفيروس كورونا

كما كلفت مديرية الصحة المدرسية بالتعاون مع “وزارة الصحة” في التدريب المستمر لكوادر الصحة المدرسية، والعمل على اكتشاف الحالات المشتبهة، والإجراءات الواجب اتخاذها عند حدوث إصابة أو تفشّ في المدرسة.

وأكدت على التقيد بتسجيل التلميذ في أقرب مدرسة إلى المنزل وذلك لتجنب استخدام وسائل النقل، كما ألزم القرار جميع المدارس التي تستخدم وسيلة نقل للطلاب بتعقيمها مرتين يوميا قبل ركوب الطلاب مع تعقيم أيدي الطلاب قبل الصعود إلى الحافلة وتجنب الازدحام فيها وإلزام السائق والمشرفة بارتداء الكمامة.

واختتمت الوزارة القرار بالتأكيد على وضع الطلاب والمدرسين في الحجر الصحي لمدة 14 يوماً في حال كان أكثر من 5 % من مجموع الطلاب والموظفين مشتبهين بالإصابة .

اقرأ أيضاً: جامعة طرطوس: لا إصابات بكورونا في الجامعة وعزل موظف بكلية السياحة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع