الرئيسيةيوميات مواطن

البطريرك يوحنا العاشر يشكر روسيا لمساهمتها في ترميم كنيسة بالزبداني

افتتاح كنيسة رقاد السيدة العذراء بعد ترميمها

قدم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس “يوحنا العاشر”، شكره للكنيسة الروسية الأرثوذكسية، وللشعب والحكومة والقيادة الروسية، لتعاونهم في ترميم كنيسة رقاد “السيدة العذراء”. في مدينة “الزبداني” بريف “دمشق”.

سناك سوري-متابعات

وافتتح البطريرك الكنيسة أمس الأحد، وقال وفق ما نقلت عنه سانا، إن «اليوم هو يوم فرح بامتياز، إذ استطعنا إعادة افتتاح هذه الكنيسة في الزبداني بعد ترميمها. بمعاونة الكنيسة الروسية وتضافر جهود أبناء هذه المدينة مسلمين ومسيحيين».

وأشار البطريرك يوحنا العاشر إلى أنه رغم كل الدمار والخراب الذي تعرضت له الزبداني، إلا أن أبناءها أصروا على إعادة إعمارها رفضا للإرهاب، مبيناً أن إعادة ترميم هذه الكنيسة جزء من هذه الرغبة والإرادة بإعادة إعمار المدينة، وهو يؤكد أن الشعب السوري يحب أن يحيا في وطنه بمحبة ووئام وأن يعم العالم السلام.

بدوره رئيس دائرة العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو للكنيسة الأرثوذكسية الروسية “المتروبوليت أنطونيوس”. قال إن مشاركة الكنيسة الروسية مهم، وهو تعبير عن الرغبة المشتركة للكنيستين الروسية والسورية في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون.

وأدت الحرب لدمار في المنازل وممتلكات المدنيين إضافة إلى الكنيسة في الزبداني، على أمل أن يعاد ترميم المنازل أيضاً.

اقرأ أيضاً: “حلب”.. أجراس كاتدرائية “الأربعين شهيد” تُقرع من جديد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى