البحر والسلامة إلى الإمارات للالتحاق بالمنتخب السوري

ورد السلامة - محمود البحر - إنترنت

عمر خريبين بات قريباً من مباريات المنتخب

سناك سوري – خاص

أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم قبل قليل استدعاء كلٍّ من اللاعبين “ورد السلامة” و”محمود البحر” للانضمام لقائمة المنتخب السوري المشاركة في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم وكأس آسيا.

وجاء استدعاء هداف الدوري السوري “محمود البحر” والمحترف في “السعودية” “ورد السلامة” بعد تعرّض مهاجمَي المنتخب “عمر السومة” و “عبد الرحمن بركات” للإصابة قبل بدء التصفيات، فيما لم يتبيّن موعد التحاق المهاجمَين بالمنتخب.

وفتح الإعلان عن نقل مباريات المنتخب السوري لكرة القدم من “الصين” إلى “الإمارات”، الباب أمام إعادة النظر في التشكيلة المستدعاة لخوض التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم وكأس آسيا.

وجود المنتخب السوري لكرة القدم في “دبي” مكان معسكره الخارجي المقام حالياً يسهّل المهمة على الكادر الفني حيث تخلص من السفر الذي كان سيأخذ وقت وجهد من اللاعبين وبالتالي أصبح بإمكانهم استغلال الوقت بشكل أكبر للتحضير وخصوصاً بعد التحاق لاعبي “تشرين” و”الوحدة” الذين كانوا مع أنديتهم في كأس الاتحاد الآسيوي.

إضافة لسهولة الحصول على التأشيرة للاعبين من “الإمارات” مقارنة بـ “الصين” التي أخّرت استقبال المنتخب بسبب تعقيدات موافقاتها الحكومية المتعلقة بالتحاليل الصحية المرتبطة بانتشار كورونا، فيما تتّسم إجراءات الحصول على فيزا من “الإمارات” بالسهولة بالنسبة للاعبين السوريين في حال استدعائهم للالتحاق بالمنتخب.

النجم السوري المستبعد عن صفوف المنتخب “عمر خريبين” سيكون قريباً من موقع معسكر “نسور قاسيون” بحكم احترافه مع “الوحدة” الإماراتي في ظل مطالبات كثيرين بإعادة استدعائه للمنتخب وتجاوز الخلافات مع المدرب “نبيل معلول” لا سيما بعد خسارة خدمات “السومة” و”بركات” بداعي الإصابة.

يذكر أن “الصين” عقّدت إجراءات السماح بالسفر لمنتخب سوريا بسبب التأشيرات وبسبب الإجراءات الصحية التي منعتهم من السفر في الموعد المحدد، مما دفع اتحاد كرة القدم بتقديم كتاب للاتحاد الآسيوي لنقل المباريات إلى “الإمارات” فيما سيحدد موعد المباريات جميعها قريباً وفق ما ذكرت صفحة الاتحاد الرسمية على فايسبوك.

اقرأ أيضاً: نقل التصفيات إلى دبي والصين تتحدث عن إصابات بالكورونا في صفوف منتخبنا 

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع