استهداف ناقلة نفط بقذيفتين على شواطئ سوريا.. وضحايا باشتباك عشائري

استهداف رتل تركي في حلب بعبوة ناسفة ……….. أبرز عناوين السبت 24 نيسان 2021

سناك سوري _ دمشق

واصل مجلس الشعب السوري استقبال بلاغات المحكمة الدستورية حول المتقدمين بطلبات ترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة.

وفيما اندلع حريق على متن ناقلة نفط في ميناء “بانياس”، بدأت علامات تحسن واردات المحروقات بالظهور مع إعلان وزارة النقل عودة حركة القطارات بين “طرطوس” و “اللاذقية”، وإعلان “محافظة اللاذقية” إعادة مخصصات السرافيس لوضعها الطبيعي.

وفي “دمشق” تسلّم وزير الصحة السوري دفعة جديدة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا مقدّمة من “الصين” بينما أعلن السفير الصيني عن وجود دفعة أخرى من اللقاحات ستصل قريباً إلى “سوريا”.

مجلس الشعب السوري استهلّ جلسته اليوم بإحياء الذكرى 106 للإبادة الأرمنية التي وصفها عدد من النواب بوصمة العار التي تلاحق “تركيا”.

ميدانياً، انفجرت عبوة ناسفة أثناء مرور رتل تركي في مدينة “الباب”، بينما بدأت قوات العدوان التركي بإنشاء نقطة عسكرية جديدة بريف “حماة”.

أما في “القامشلي” فسادت حالة من الترقب بانتظار التوصل إلى نتائج جديدة في المفاوضات المنعقدة بين “الأسايش” و “الدفاع الوطني” بغية التوصل لاتفاق ينهي حالة التوتر بين الطرفين في المدينة، بينما اندلعت في “الرقة” اشتباكات بين عشيرتين جراء مشاجرة تطوّرت لمواجهة مسلحة.

18 طلب ترشح لانتخابات الرئاسة

أعلن رئيس مجلس الشعب السوري “حمودة صباغ” اليوم أن المجلس تلقى 4 كتب من المحكمة الدستورية العليا حول وصول المزيد من طلبات الترشح لمنصب رئاسة الجمهورية.

وكشف “صباغ” عن تقدّم “أحمد المكاري” و”دعد قنوع” و”محمد كاميران ميرخان” و”حسين طيجان” إلى المحكمة الدستورية بطلبات ترشح للرئاسة ما يرفع عدد الطلبات المقدمة حتى الآن إلى 18 طلب.

ومن المقرر أن يغلق باب التقدم بطلبات الترشح إلى انتخابات الرئاسة مع نهاية الدوام يوم الأربعاء المقبل، على أن تعلن المحكمة الدستورية بعد ذلك أسماء المقبولين ليكونوا مرشحين رسميين في الانتخابات المزمع إجراؤها في أيار المقبل.

حريق بناقلة نفط في بانياس

قال مدير الجاهزية في “الشركة السورية لنقل النفط” “محمد السوسي” أنه تمت السيطرة على النيران التي نشبت على متن ناقلة نفط في ميناء “بانياس” اليوم السبت.

وأوضح “السوسي” في حديثه لـ سناك سوري أن انفجاراً وقع في أحد المستوعبات ضمن ناقلة نفط أدى لاندلاع الحريق فيما قامت الكوادر الفنية بالمسارعة في السيطرة على الحريق.

من جهتها رجّحت وزارة النفط أن يكون سبب الحريق تعرّض الناقلة لهجوم من طائرة مسيرة من اتجاه المياه الإقليمية اللبنانية فيما تعاملت فرق الإطفاء مع النيران بحسب ما نقل التلفزيون السوري الرسمي.
قناة العالم الإيرانية نقلت عن مصادر مطلعة أن ناقلة النفط استهدفت قبالة سورية بمقذوفين أصاب إحدهما مقدمتها مخلفا أضراراً جزئية والآخر أصاب سطحها وتسبب باضرار أكبر.

النقل تعيد رحلات القطارات

أعلنت وزارة النقل السوري اليوم عودة نقل الركاب بالقطارات على محور “طرطوس-بانياس-جبلة-اللاذقية” وبالعكس اعتباراً من يوم غد الأحد.

وذكرت الوزارة أن عودة القطارات تتزامن مع عودة دوام طلاب الجامعات والمؤسسات العامة لوضعه الطبيعي، ونشرت جدول مواعيد الرحلات عبر صفحتها الرسمية على فايسبوك.

بدورها أعلنت “محافظة اللاذقية” اليوم إعادة مخصصات السرافيس من المازوت إلى طبيعتها اعتباراً من يوم غد الأحد مع تحسن الكميات الواردة من المازوت للمحافظة وعودة عمل المؤسسات العامة والجامعات وفق ما ذكر المكتب الصحفي في محافظة “اللاذقية”.

دفعة لقاحات كورونا تصل سوريا

وصلت دفعة جديدة من لقاحات كورونا المقدّمة من “الصين” اليوم إلى مطار “دمشق” الدولي وفق ما ذكرت وكالة سانا الرسمية.

وقال وزير الصحة السوري “حسن الغباش” بعد تسلّم اللقاحات أن مبادرة “الصين” التي تتضمن 150 ألف جرعة من لقاح “سينوفارم” المضاد لـ كورونا تعكس عمق ومتانة العلاقات السورية الصينية.

فيما أعرب السفير الصيني لدى “دمشق” “فينغ بياو” عن ثقته بأن اللقاح الصيني سيساعد “سوريا” على تحصين دفاعها ضد الوباء، مشيراً إلى وجود دفعة ثانية تتضمن 150 ألف جرعة ستصل إلى “سوريا” من “الصليب الأحمر الصيني”.

كورونا في سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية أمس تسجيل 139 إصابة جديدة بفيروس كورونا و175 حالة شفاء و14 حالة وفاة ما رفع حصيلة الإصابات المسجلة إلى 21864 منها 15551 حالة شفاء و1510 حالة وفاة.

“الإدارة الذاتية” في مناطق الجزيرة السورية أعلنت اليوم تسجيل 103 إصابات جديدة بالفيروس وتسجيل  7 حالات شفاء و12 حالة وفاة ، ما رفع عدد الإصابات إلى 14925 إصابة بينها 1513 حالة شفاء و507 حالة وفاة.

المصادر الطبية في الشمال السوري سجلت أمس 15 إصابة جديدة و18 حالة شفاء لتصل حصيلة الإصابات المسجلة إلى 21780 إصابة بينها 19827 حالة شفاء و641 حالة وفاة

البرلمان السوري يدين الإبادة الأرمنية

أحيا مجلس الشعب السوري اليوم الذكرى 106 للإبادة الأرمنية التي ارتكبها العثمانيون مطلع القرن الماضي.

وبحسب الصفحة الرسمية للبرلمان فقد تحدث عدد من النواب خلال جلسة اليوم عن الإبادة الأرمنية وقالوا أنها ستبقى جريمة تمثل وصمة عار تلاحق “تركيا” طالما استمرت بإنكارها وتنفيذ مخططاتها العدوانية في “سوريا” على حد قولهم معربين عن شكر أبناء الشعب الأرمني لـ”سوريا” على ما قدمته لهم على مر السنوات وفق صفحة البرلمان.

استهداف رتل تركي شمالاً

انفجرت عبوة ناسفة أمس الجمعة بالتزامن مع مرور رتل لقوات العدوان التركي بالقرب من مقر لفصيل “أحرار الشرقية” المدعوم تركياً في مدينة “الباب” بريف “حلب” الشرقي.

وقال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض أن الانفجار الذي وقع على طريق “الراعي” أدى إلى إصابة جندي تركي وإعطاب آلية عسكرية ووقوع إصابات بين عناصر الفصائل المدعومة تركياً في المنطقة، بينما لم يصدر أي تعليق رسمي من وزارة الدفاع التركية حول الحادثة ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

نقطة تركية جديدة بإدلب

بدأت قوات العدوان التركي اليوم بإنشاء نقطة عسكرية جديدة لها في قرية “الزيادية” بسهل “الغاب” شمالي غرب “حماة”.

ونقل موقع “عنب بلدي” المحلي معلومات إنشاء النقطة بعد عملية رصد واستطلاع نفذتها قوات العدوان التركي في المنطقة، وذلك في إطار التوسع التركي شمال غرب “سوريا”.

الأسايش تنفي التوصل لاتفاق

أعلنت قوات “الأسايش” التابعة لـ”قسد” اليوم أن مفاوضاتها مع الجانب الحكومي استكملت اليوم بوجود “قسد” والقوات الروسية كأطراف ضامنة بعد الهدنة المعلنة في “القامشلي”.

وقال بيان “الأسايش” أن المفاوضات لم تصل إلى أي حل، محمّلاً الجانب الحكومي المسؤولية عن ذلك.

في المقابل ذكرت وسائل إعلام محلية معلومات عن مبادرة لإنهاء التوتر بين “الأسايش” التابعة لـ”قسد” وقوات “الدفاع الوطني” الرديفة للجيش السوري، والتي نتج عنها اشتباكات عنيفة في محيط حي “طي” في المدينة.

ونقلت إذاعة “شام إف إم” المحلية أنباءً عن تمديد اتفاق الهدنة في “القامشلي” حتى العاشرة من صباح الغد تمهيداً لتطبيق اتفاق هدنة دائمة بحسب المصدر.

ضحايا باشتباك عشائري بالرقة

خسر 4 مدنيين حياتهم اليوم وأصيب آخرون بجروح جراء اندلاع اشتباكات مسلحة بين عشيرتين في شارع “تل أبيض” وسط مدينة “الرقة”.

وذكرت وكالة “نورث برس” المحلية أن المشاجرة بدأت بسبب خلاف على اصطفاف السيارات في الشارع المزدحم، تطورت إلى اشتباكات بالسلاح الأبيض قبل أن يطلق أحد الأشخاص النار من بندقيته لتندلع الاشتباكات بين الطرفين، فيما حضرت دوريات من “قسد” إلى المنطقة في وقت استمر فيه إطلاق النار وفق المصدر.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع