اتحاد الكرة يوضح إجراءاته لنقل المباريات إلى الإمارات

منتخب سوريا لكرة القدم - إنترنت

الاتحاد يتهم جهات إعلامية بالتشكيك بعمله

سناك سوري – متابعات

أصدر اتحاد كرة القدم اليوم بياناً يوضح فيه ما حدث مع المنتخب السوري خلال هذه الفترة التي تعقدت فيها إجراءات السفر من أجل استكمال التصفيات التي كانت معتمدة في “الصين” ونقلت مؤخراً إلى “الإمارات”.

لكن البيان حمل اتهاماً من اتحاد كرة القدم للجهات الإعلامية التي قال بأنها انتقدت الاتحاد لدوافع مختلفة، وشكّكت به متجاهلة ما قام به من جهود للحصول على الموافقة بإقامة التجمع في “الإمارات” وفقاً للبيان.

وشرح بيان الاتحاد خطوات العمل التي قام بها بالترتيب لتوضيح حقيقة ما حدث، حيث راسل الاتحاد السوري بداية الاتحاد الآسيوي واتحادات آسيوية أخرى من أجل الضغط للموافقة على استكمال التصفيات بطريقة التجمع مشيراً في البيان إلى أن السبب هو أن كافة المباريات المتبقية للمنتخب ستقام خارج أرضه ولأن إقامة المباريات بطريقة التجمع سيوفر على المنتخب عناء السفر لأكثر من دولة بعيدة كما هو حال “غوام” و”المالديف”.

وأوضح البيان أنه تم مراسلة الاتحاد الآسيوي عدة مرات لشرح العقبات التي تضعها “الصين” من أجل تهيئة الاتحاد الآسيوي لاستبدال “الصين” في أي لحظة.

مضيفاً أنه تم التعاون مع الاتحاد الإماراتي لإقناع الاتحاد الآسيوي لاستكمال المنافسات في “الإمارات” كونها جاهزة لوجستياً للاستضافة، وقام رئيس اتحاد كرة القدم “حاتم الغايب” بالتواصل المستمر مع رئيس الاتحاد الآسيوي “سلمان بن ابراهيم آل خليفة” لاطلاعه على كل ما قام به الاتحاد السوري ليدعمها.

وكشف البيان أنه تم رفض السفر إلى “الصين” من قبل رئيس البعثة “حاتم الغايب” في حال لم يلغِ الجانب الصيني هذه الإجراءات المعقدة، إضافة لاستثمار المشاكل في سفر منتخبي “غوام” و”المالديف” إلى “الصين” وإرسال كتاب بعدها لنقل التجمع إلى الإمارات.

يذكر أن نجاح اتحاد الكرة في نقل المباريات إلى “الإمارات” يصبّ في صالح المنتخب لناحية توفير الوقت والجهد وسهولة انتقال اللاعبين إلى “الإمارات”، لكن البيان لم يكن موفقاً باتهام وسائل الإعلام بأنها متحاملة عليه لأنها انتقدت أداءه مؤخراً.

اقرأ أيضاً: بعد منعه من السفر … اتحاد الكرة السوري يشكو الصين للاتحاد الآسيوي 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع