الرئيسيةحرية التعتير

إطلاق سراح موظفي شبكة إعلامية في القامشلي .. اعتقلوا بالخطأ

حسو: وردت معلومات عن تعامل بالحشيشة فاعتقل الموظفون

أكّد مصدر من شبكة “رووداو” الإعلامية لـ سناك سوري أنه تم إطلاق سراح موظفي مكتب الشبكة في “القامشلي” بعد ساعات من اعتقالهم على يد دورية من “الأسايش” التابعة لـ”قسد”.

سناك سوري _ متابعات

وأعلنت الشبكة صباح اليوم أنه تم اقتحام مكتبها في “القامشلي” واعتقال مدير المكتب و5 موظفين آخرين لأسباب مجهولة كما لم تعرف الجهة التي تم اقتيادهم إليها بحسب البيان.

وبعد اعتقال مدير المكتب “فهد صبري” والمخرج “أحمد عجمو” والمراسل “بزران فهمان” والمصور “نضال رسول” ومنسق العلاقات “حسين عثمان” والمذيع “صفقان أوركيش” تواصلت “رووداو” مع مدير المكتب الإعلامي التابع لـ”الإدارة الذاتية” “بديع حسو” الذي تحدث عن ورود معلومات تبيّن لاحقاً أنها خاطئة أدت لاعتقال الموظفين الستة.

وأضاف “حسو” إن معلومات وردت لـ”الأسايش” عن وجود أشخاص يتعاملون بـ”الحشيشة” ما دفع الدورية لمداهمة المكتب، قبل أن يتبيّن أن المعتقلين هم موظفو الشبكة، مشيراً إلى وجود سوء فهم والتباس في الموضوع وفق حديثه.

يذكر أن الصحفيين يتعرضون لحوادث اعتقال وتضييق على عملهم في مختلف مناطق السيطرة في “سوريا”.

اقرأ أيضاً:حملة تضامنية مع المراسل محمد الصغير المعتقل لدى قسد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P