ألمانيا: باحثة سورية تحقق إنجازاً يساعد بعلاج الزهايمر

مروة ملحيس - موقع جامعة كوبورغ

مروة ملحيس تقدّم بحثها لجامعة ألمانية

سناك سوري – متاربعات

تمكنت الباحثة السورية المقيمة في “ألمانيا” “مروة ملحيس” من الوصول إلى علاج يساعد الأشخاص المصابين بمرض “الزهايمر” الذي يُصنف على أنه السبب الرئيسي السادس للوفاة عالمياً.

ورغم أن مرض “الزهايمر” لم يُكتَشف له علاج يقضي عليه بشكل كامل حتى الوقت الحاضر إلا أن الباحثة والمحللة البيولوجية “مروة ملحيس” اكتشفت مادة يمكن تطويرها لتصبح مكوناً نشطاً على المدى الطويل لعلاج المرض، ويأتي ذلك ضمن أطروحة الدكتوراه الخاصة بها في “جامعة كوبورغ للعلوم التطبيقية” في ولاية “بافاريا” الألمانية.

اقرأ أيضاً: طبيب سوري ينال لقب بطل أرمينيا القومي

الباحثة “ملحيس”، قالت لموقع جامعة “كوبورغ” الإلكتروني، في تصريح رصده وترجمه “سناك سوري” إنها «ركزت في أطروحتها للدكتوراه على بروتين “تاو” واكتشفت نوعين من العناصر يرتبطان بهذا البروتين، الذي يمنع تطور المرض».

وأضافت الباحثة السورية أنه إذا سارت الأمور على ما يرام فإن الخطوة التالية المحتملة هي إجراء اختبار على فئران مختبر مرض “الزهايمر”، وإذا نجحت هذه الاختبارات فستنتقل للتجارب السريرية على البشر.

حالياً تجاوزت الباحثة “ملحيس” امتحان الدكتوراه بنجاح وفقاً لما ذكره موقع الجامعة، حيث كشفت “ملحيس” أنها كتبت البحث باللغة الانكليزية خلال فترة حملها بطفلها الثالث.

البحث الذي تقدمت به “ملحيس” حقق نجاحاً، وتأتي أهميته من كونه لايوجد علاج لمرض “الزهايمر”، وفقاً لما ذكره رئيس “معهد التحليليات الحيوية” في جامعة “كوبورغ” البروفسور “فونك”.

اقرأ أيضاً: التلفزيون الفرنسي يحتفي بطبيب سوري: إنه المنقذ

“ملحيس” أشارت إلى أنها تقدمت بطلب للحصول على براءة اختراع للعنصر النشط، معربةً عن أملها أن يتحول عملها في النهاية إلى دواء، قائلةً: «سيكون من الرائع أن تقوم بدورك لمساعدة الناس»، مضيفةً «أحب البحث.. وعندما تتم طباعة البحث، ستتمكن من حمل درجة الدكتوراه رسمياً».

الباحثة والمحللة البيولوجية “مروة ملحيس” سورية من محافظة “حلب” تبلغ من العمر 36 عاماً متزوجة ولديها 3 أطفال وعملت سابقاً في مجال صناعة الأدوية، عاشت مع زوجها في “فرنسا” مدة 4 سنوات قبل الأزمة في “سوريا” ثم انتقلت مع عائلتها للعيش في “ألمانيا”.

يذكر أن مرض الزهايمر تم اكتشافه عام 1906 من قبل العالم الألماني “ألوسي الزهايمر” وهو خلل دماغي متطور يدمر خلايا المخ، مما يؤدي إلى مشكلات في الذاكرة والتفكير والسلوك، ويعاني منه نحو 50 مليون شخص حول العالم بحسب منظمة “الزهايمر” العالمية، التي رجحت أن يرتفع عدد المصابين إلى 152 مليوناً بحلول عام 2050.

اقرأ أيضاً: كيفورك ألماسيان يوضّح حقيقة قرار ترحيله من ألمانيا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع