الرئيسيةفن

نسرين طافش تحتفل بعامها الأربعين … اكتشفها حاتم علي وخطبها المثنى صبح

انطلقت من حلب ووصلت إلى المالديف ... أبرز محطات نسرين طافش

تحتفل الممثلة “نسرين طافش” اليوم 15 شباط بعيد ميلادها الأربعين بعد أن حفلت مسيرتها بأعمال فنية متنوعة وجدل واسع حول إطلالاتها وتصريحاتها.

سناك سوري _ دمشق

ولدت “طافش” في مدينة “حلب” عام 1982 وتعود أصولها إلى مدينة “صفد” في “فلسطين” المحتلة ووالدها الشاعر “يوسف طافش” فيما تنحدر والدتها من “الجزائر”، وهي أصغر شقيقاتها السبع.

انتقلت “طافش” عام 1999 للعيش في “دمشق” حيث درست في المعهد العالي للفنون المسرحية وتخرجت منه عام 2008، ولكن “طافش” بدأت التمثيل منذ العام 2002 مع مسلسل “هولاكو” الذي حلّت فيه كضيفة شرف، فيما لمع نجمها مع مسلسل “ربيع قرطبة” عام 2003،  والذي لعبت فيه دور “صبح البشكنجية” التي كانت وصية على عرش “الأندلس” ثم وقعت في حب “محمد بن أبي عامر” الذي لعب دوره “تيم حسن”، وتقول “طافش” عن هذا الدور أن المخرج “حاتم علي” اختارها له حينها بدلاً من “سوزان نجم الدين”.

لا تخفي “طافش” أن جمالها لعب دوراً في نجوميتها لكنها تشير إلى أن الموهبة هي الأهم، في حين واصلت تقديم أدوار الفتاة الجميلة كما فعلت في مسلسل “السيرة الهلالية” عام 2004 والذي لعبت فيه دور “سعدة بنت الزنانتي” سلطان “تونس”.

وواصلت “طافش” تقديم أعمال كانت في فترة صعود الدراما السورية، فشاركت في “رجال تحت الطربوش” مع المخرج “هشام شربتجي” و “ساحر الصحراء” مع “محمد بدرخان” و “التغريبة الفلسطينية” و”أحلام كبيرة” مع الراحل “حاتم علي”.

قائمة طويلة من المسلسلات شاركت بها “طافش” على مدى مسيرتها الفنية مثل “الانتظار” “على طول الأيام” “أهل الغرام” “صبايا” “جلسات نسائية” “شوق” “الأخوة” “الطواريد” وغيرها، كما أنها شاركت بأعمال درامية مصرية مثل “ألف ليلة وليلة” و “ختم النمر” و”المداح” وفيلم “نادي الرجال السري”.

اقرأ أيضاً: نسرين طافش: رجعت لعصير الكرافس بعد ما انحرمت منو بالشام

حياتها الشخصية كانت موضع جدل وغموض ولم تكشف الكثير عن تفاصيلها إلا أنها كانت مخطوبة للمخرج “المثنى صبح” خلال فترة دراستها في المعهد، ولم تكتمل علاقتهما، وتزوجت لاحقاً عام 2008 من رجل أعمال إماراتي لم تكشف عن اسمه لكنها أعلنت انفصالها عنه عام 2013، وطالتها شائعات كثيرة حول زواجها أبرزها شائعة الارتباط برجل الأعمال الكويتي “فواز الحساوي”، كما طالتها شائعة الارتباط برجل أعمال إماراتي وأنه أهداها منزلاً فخماً، الأمر الذي نفته “طافش” عبر تغريدة لها وأكّدت أنه شائعة.

صور “طافش” عبر وسائل التواصل تعد مادة رئيسية للجدل فضلاً عن الاقتباسات التي ترفقها بها، وتظهر “طافش” في صورها غالباً بأماكن فخمة ورحلات سياحية فاخرة إلى “جزر المالديف” و”دبي” وغيرها، ما يثير الحديث عن امتلاكها ثروة كبيرة، إلا أنها أجابت على ذلك في حديث لصحيفة البيان الإماراتية بطريقة ساخرة قالت خلالها أنها ستشتري 15 فيلا في “دبي” و5 جزر في المحيط الهادي واستدركت بالقول أنها إنسانة عادية ولا تفكر كثيراً في المستقبل، فيما أعلنت مؤخراً حصولها على الإقامة الذهبية في “الإمارات”.

يذكر أن “طافش” تشارك حالياً في تصوير أعمال المسلسل السوري “جوقة عزيزة” المقرر عرضه في رمضان المقبل.

اقرأ أيضاً:بعد صور السياحة والترف … نسرين طافش تمدح الحياة في الريف

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى