أخر الأخبارالرئيسيةيوميات مواطن

مشروع محطة كهربائية في السويداء متوقف منذ 2007 … لا أحد يتقدّم للمناقصات

التنفيذ توقف عند سور المحطة ... ومناقصات سنوية فاشلة لتشييد محطة المشنف

لا تزال محطة “المشنف” للتحويل الكهربائي في “السويداء” حلماً متوقفاً عن التنفيذ من 17 عاماً في ظل فشل المناقصات لتنفيذها حيث لم يتقدّم إليها أحد.

سناك سوري _ متابعات

وقال مدير عام كهرباء السويداء “غسان ناصر” أن الأعمال المدنية والكهربائية في المحطة. توقفت منذ عام 2007 لعدم توفر الاعتمادات المالية حينها. وذلك بعد تنفيذ السور الإسمنتي المحيط بأرض المحطة.

وأضاف “ناصر” في حديثه لصحيفة “الثورة” أن شركة الكهرباء في المحافظة نفذت كل المخارج الهوائية المخطط ربطها مع المحطة. مبيناً أنه وبعد رصد الاعتمادات المالية اللازمة لمتابعة العمل. يتم سنوياً الإعلان عن مناقصة بهذا الخصوص لكن جميع المناقصات فشلت حيث لم يتقدم إليها أحد.

وبيّن “ناصر” أن تنفيذ المحطة ووضعها بالاستثمار سيسهم بشكل كبير في استقرار الكهرباء. في قرى المنطقة الشرقية ومنطقة “ضهر الجبل”. بالإضافة إلى تخفيف الانقطاعات والأعطال المتكررة في المنطقة خاصة في فصل الشتاء. مشيراً إلى أن وضع المحطة بالخدمة سيكون له انعكاس إيجابي لناحية تقصير أطوال المخارج الهوائية 20 ك.ف ومعالجة الفاقد . وزيادة وثوقية التغذية والإسهام في تأمين خطوط الربط التبادلي والاحتياطي بين محطات التحويل. في “الكوم، المعمل، صلخد، شهبا، المشنف” على شبكة التوتر العالي 66 ك.ف.

يشار إلى أن مدير الكهرباء سبب انكفاء المستثمرين عن التقدم لمناقصة تنفيذ المحطة طوال هذه المدة. والحل المناسب لإنهاء انتظارٍ دام 17 عاماً. في وقتٍ يؤثر فيه نقص الطاقة حتى على تغذية الآبار الارتوازية وتغذية المياه لسكان المنطقة.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى