الرئيسيةسوريا الجميلةشباب ومجتمع

رغد فرام.. الشابة الطموحة وجدت فرصتها بالشوكولا

الشابة الحلوة تصنع شوكولا لذيذة وحلوة مثلها

تتخذ الشابة “رغد فرام” 18 عاماً، من الشوكولا مهنة تساعدها في تحقيق دخل معقول. وتبدع في عملها الذي حصلت عليه قبل عامين تقريباً بدعم من عائلتها وجمعية السفية الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب متلازمة داون.

سناك سوري-خاص

تقول “رغد” لـ”سناك سوري”، إنها تصنع الشوكولا المحشية بالبرتقال والزبيب والفستق والمكسرات. وتبدو ثقتها بنفسها واضحة من خلال حديثها عن منتجاتها التي تصنعها بيديها ويشاركها في صنعها عدد من الأصدقاء.

تؤمن “رغد” بأن كل شخص موهوب بالفطرة وله مواهب وعليه استغلالها وتمكين نفسه منها حتى يكون فرداً متمكناً في المجتمع الذي يعيش فيه .

تستعرض صانعة الشوكولا ما صنعته يداها مع سناك سوري، ويبرز فيها حب وشغف وإتقان “صانعة الشوكولا” لما تقدمه من خلال حديثها وثقتها .

مقالات ذات صلة

تحمل “رغد” العلبة الأولى فهي شوكولا داكنة ثم تحمل العلبة الثانية وتقول أنها شوكولا فاتحة وكلاهما فيهما الكثير من المكسرات اللذيذة. التي تكسب الشوكولا مذاق آخر .

تقول رغد لسناك سوري «أصنع كل أنواع الشوكولا حتى تناسب جميع الأذواق وكل محبي الشوكولا».

لا تستسلم الشابة للتحديات التي تعترض طريقها في مهنة يتهافت الطلب عليها والمنافسة بين المحلات المعروفة والمشاريع الصغيرة. التي تصنع الشوكولا بمذاقات وطرق مختلفة.

وجدتْ في التحدي مصدر إلهام ودافع في السعي أكثر لصنع الشوكولا الشهية التي تعدها، فهي تدرك أن دخول سوق العمل يتطلب تحضيراً جيداً تقول “رغد” لسناك سوري «أنا حلوة وشغلي حلو وطيب».

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى