الرئيسيةشباب ومجتمع

حلا ديبو.. صادقت زملاءها وتنمّر عليها أستاذ الرياضة ومعلمة المعلوماتية

حلا ديبو فقدت بصرها بعمر الـ5 سنوات وهي اليوم طالبة جامعية وصاحبة موهبة غنائية

فقدت الشابة “حلا ديبو” بصرها في سن الخامسة من عمرها، وها هي الآن سنة أولى في قسم اللغة العربية. وتملك صوتاً جميلاً، فصقلت موهبتها إلى جانب دراستها.

سناك سوري – متابعات

تعرضت “ديبو” للتنمر في محيطها، وتحدثت لإذاعة “نينار” عن مواقف تعرضت لها أثناء وجودها في المدرسة، كرفض أحد أساتذة الرياضة أن تلعب مع زملائها الذين كانوا يرغبون أن تبقى معهم ويلعبون سوياً، وسؤال إحدى آنسات المعلوماتية عندما كانت في صف “الثامن” ماجدوى ترك أهلها لها هنا، وماذا يمكن أن تحققه.

في المقابل ذكرت “ديبو” أن هناك أيضاً من دعمها وساندها من أصدقاء ومعلمين، وخصوصاً في المعهد الخاص الذي درست به بمحافظة “طرطوس” من صف التاسع الإعدادي إلى الثانوية العامة، وتمت معاملتها بطريقة رائعة وتشجيع من الجميع.

اقرأ أيضاً: شاب سوري كفيف يأمل بنهاية سعيدة في ألمانيا

في سن ال 12 لاحظت “ديبو” أن صوتها جميل، وأضافت أنها تحب سماع الأغاني جداً فتابعت رعايتها بهوايتها.

كما شجعت “ديبو” كل ذوي الاحتياجات الخاصة، أن يواجهوا مجتمعهم، وأن تكون ثقتهم بنفسهم عالية، كما حدث معها، حيث أن التنمر التي تعرضت له لم يزدها إلا قوة.

لم تكن “ديبو” الوحيدة التي تمكنت من إثبات قدرتها، فنذكر اللاعب “علي أسعد” لاعب المنتخب الوطني للرياضات الخاصة، حيث حصد مؤخراً ميدالية ذهبية في بطولة “فزاع الدولية” في “دبي”.

اقرأ أيضا: اللاعب علي أسعد يحرز ذهبية في بطولة فزاع بدبي 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى