الرئيسيةشباب ومجتمع

حسام نعيم يصمم مروحة على البطارية بسعر 75 ألف ليرة سورية

بالتزامن مع ارتفاع الحرارة وانقطاع التيار.. أسعار المراوح في السويداء تصل إلى 220 ألف ليرة...

مع استمرار التقنين والموجة الحارة، لجأ كثير من الأهالي في “السويداء” لشراح المراوح التي تعمل على البطارية، بينما قرر المختص “حسام نعيم” البدء بتجربة صناعتها محلياً، بحيث يقل ثمنها عن سعر المراوح المستوردة بأكثر من 50 بالمئة.

سناك سوري-رهان حبيب

المتقاعد “نائل منصور” 66 عاماً، اشترى مروحة تعمل على البطارية، كما يقول لـ”سناك سوري” ويضيف أن التقنين البالغ 4 ساعات قطع مقابل ساعة تغذية، سبب معاناة حقيقية للجميع خصوصاً مرضى الضغط مثله، ليجد في المروحة التي تعمل على البطارية حلاً جيداً رغم ارتفاع سعرها إلى 175 ألف ليرة.

مراوح تعمل على البطارية جاهزة للبيع

أكثر من 400 مروحة تعمل على البطارية، باعها صاحب متجر “السنديان” لبيع الأدوات الكهربائية في “السويداء”، “حمود غزالة”، خلال شهر تموز الفائت، مضيفاً أن الطلب عليها وصل ذروته مع استمرار التقنين الكهربائي.

الأسعار وفق “غزالة” تتراوح بين 120 وحتى 220 ألف ليرة للمروحة الواحدة، بحسب نوعها كما أنها تعمل على أي حجم من البطاريات، وتختلف مدة عملها تبعاً لحجم البطارية التي كلما زاد حجمها كلما زاد وقت عمل المروحة.

مقالات ذات صلة
اقرأ أيضاً: لمواجهة الحر وانقطاع الكهرباء.. مواطن يخترع مروحته الخاصة

تجربة محلية

أمام الواقع السابق، قرر “حسام عاطف نعيم” 38 عاماً، يعمل كاختصاصي تحكم آلي وموظف في شعبة الكهرباء بمجلس مدينة “السويداء”، صنع نموذج محلي من تلك المراوح التي تعمل على البطارية.

مراوح من إنتاج حسام عاطف نعيم

يقول “نعيم” الذي درس معهد تحكم آلي وكان من الأوائل فيه، لـ”سناك سوري”، إنه بدأ التجربة بصنع مراوح لمنزله، وحين نجحت قرر الإعلان عبر صفحته في فيسبوك، عن استعداده لتلبية طلبات الزبائن بأسعار تبدأ من 75 ألف ليرة للمروحة الواحدة.

سرعان ما بدأ الإقبال على شراء المراوح نظراً لانخفاض سعرها قياساً بالمراوح المتواجدة في السوق، وهو ما دفع “نعيم” لتطوير عمله والحصول على القطع ومن ثم تجميعها، وإضافة ما يشبه الإنفرتر إليها، كما يقول.

يصمم “نعيم” كافة أنواع المراوح، الجدارية والعمودية وبقياسات مختلفة تلبية لطلب الزبائن، وباع عشرات المراوح خلال شهري تموز الفائت وآب الجاري، ويستعد اليوم لاستكمال مشروعه ويحوله إلى ورشة كاملة تناسب ازدياد الطلبات، كما أنه يعمل على تحويل المراوح الكهربائية العادية إلى مراوح تعمل على البطارية وهو ما يخفف جزء من التكلفة على الزبائن.

اقرأ أيضا: قناة سما تقدم نصائح لتجنب أضرار المروحة أثناء ساعات الليل

زر الذهاب إلى الأعلى