الرئيسيةسوريا الجميلة

ألبير أصلو.. مدرّس يتبرع بمكتبته لطلاب التعليم المهني بدير الزور

بعد عودته إلى مدينته ... ابن السادسة والثمانين يقدّم هدية للطلاب

تقدّم المدرس المتقاعد “ألبير أصلو” بمبادرة منحها لمديرية التربية بدير الزور. تبرّع خلالها بأكثر من 140 كتاباً مختصاً بالتعليم المهني والصناعة. إضافة إلى آلة خراطة وتسوية معادن ليستفيد منها طلاب التعليم المهني .

سناك سوري _ فاروق المضحي

ويقول المدرس “ألبير أصلو” في حديثه لسناك سوري «بعد عودتي من رحلة النزوح إلى منزلي في دير الزور قررت التبرع بمكتبتي الخاصة التي تحوي كتب منوعة في اختصاصات الميكانيك والصناعة والخراطة وغيرها من الاختصاصات التي تدعم التعليم المهني ورأيت أن التبرع بها أفضل من بيعها والتفريط بها مقابل مبلغ مادي بسيط لذلك قررت وضعها في الثانوية المهنية لتكون الفائدة أكبر وأعم لأبنائنا الطلاب» .

مدير تربية “ديرالزور” “جاسم الفريح” بدوره قال : «تعجز الكلمات عن الشكر والعرفان أمام ما قدمه هذا المعلم الذي أعطانا. درساً لا ينسى عن رد الجميل وعن العطاء وعن تشجيع العلم ودرساً في المواطنة الحقيقية والوطنية باسمي وباسم مديرية التربية بديرالزور أتوجه بالشكر لأستاذنا ومعلمنا الأستاذ ألبير أصلو ونتمنى له دوام الصحة».

وقدم “الفريح” درعاً تكريمياً للمعلم “ألبير أصلو” تقديراً لمسيرته كمدرس ولما قدمه للقطاع التربوي خلال سنوات خدمته .

“أصلو” صاحب ال 86 عاماً من مواليد 1936. عمل مدرساً في الثانوية الصناعية المهنية في حرفة الخراطة وتسوية المعادن و تقاعد عام2011. وغادر المدينة مع بداية الحرب ليعود إليها بعد أكثر من 11 عاما وبعد زيارة الثانوية الصناعية التي أمضى فيها أجمل أيام حياته. مقدماً لطلبتها خبراته ومعارفه ومهاراته التي اكتسبها من تجاربه ومن الدورات التي اتبعها في العديد من الدول الأجنبية مثل “روسيا”. وقرر تقديم شيء يساعد الطلاب في تعليمهم .

اقرأ أيضاً:الحلاقة علينا والبسمة عليك.. مبادرة تهدف لزرع الابتسامة في العيد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى