وداعاً “فواز الأزكي” الذي حول بيته إلى متحف و كتب على مدخله «علمتني الجيولوجيا أن المزيد