إلى الـ2020 حيث نأمل أن نكتب في نهايته عن اعتقال تجار الأزمة وأثرياء الحرب والفاسدين.. المزيد