رياضة

6 محترفين أجانب حتى الآن في الدوري السوري فمن يزيد؟

المهاجمون يتصدرون المشهد فهل ترتفع السوية التهديفية للدوري؟

بدأت الأندية السورية تقبل بشكل متسارع نحو المحترفين الأجانب في الدوري الكروي، قبل نحو 10 أيام من إغلاق سوق الانتقالات الصيفية.

سناك سوري – متابعات

وارتفع عدد محترفي الدوري السوري إلى 6 في أول عودة للاعبين الأجانب إلى المسابقات المحلية منذ أولى سنوات الحرب عام 2011. حيث توزع المحترفون الوافدون، على 4 أندية هي “الأهلي” “تشرين” “الكرامة” و”الوحدة”.

وفي ظل أزمة المهاجمين التي تعاني منها الكرة السورية، كان التوجه الأكبر بين الأندية نحو التعاقد مع مهاجمين أجانب، بواقع 4 مهاجمين توزعوا على الأندية الأربعة، مقابل مدافع ولاعب وسط.

وكان “أهلي حلب” أول المتعاقدين رسمياً مع لاعبين أجانب بعد السماح بتواجدهم في الدوري السوري. معلناً عن ضم المهاجم النيجيري “أوكيكي” الذي يمتلك عدة تجارب احترافية، كان أبرزها مع “الإسماعيلي” المصري.

وتلا ذلك التعاقد حسم صفقة المدافع الغاني، “جوزيف آدجي”، الوافد إلى القلعة الحمراء. بعد أن دعي مسبقا لتمثيل منتخب بلاده، وخاض عدة تجارب احترافية في دول الخليج، مع “المالكية” البحريني، و”العروبة” العماني.

ولحق “بأهلي حلب” في ملف التدعيم الأجنبي، “الوحدة” الذي أغلق ملف المحترفين بالتعاقد مع المهاجم الكاميروني “غاسوسو”. ولاعب الوسط النيجيري “ايكبي”، ليدعما تشكيلته الشابة لهذا الموسم.

وسبق “لغاسوسو” أن أحرز لقب هداف الدوري الفيتنامي قبل موسمين، فيما لعب “ايكبي” في الدوري النرويجي الدرجة الأولى، فسجل 6 أهداف وصنع 12 هدف.

اقرأ أيضاً:مدلول العزيز: البرازيلي أوليفيرا في طريقه إلى نادي الفتوة

وبعد أن قدم لسوريا ليمثل نادي “الفتوة”، وكان أول الوافدين الأجانب للدوري السوري، فاجأ المهاجم البرازيلي “أوليفيرا” الجميع بتوقيعه مع “تشرين”. ليكون أول محترف أجنبي يخوض مباراة رسمية في “سوريا” منذ 2011، بعد مشاركته في الكأس، ضد “الوحدة”.

وكان المهاجم البرازيلي “جواو سافيو” آخر الوافدين الأجانب للدوري السوري بعد إعلان “الكرامة” التعاقد معه. قادماً من تجربة احترافية في “المكسيك”، علماً أن اللاعب من أبناء نادي “غريميو” البرازيلي الشهير.

وتداولت أنباء مؤخراً عن نية “الوثبة” التعاقد مع لاعبه البرازيلي السابق “جاجا” أحد أبرز لاعبي الفريق في مرحلة ما قبل الحرب. فيما تبدو فكرة التعاقد مع لاعبين أجانب، بعيدة عن باقي الأندية حتى الآن، باستثناء “الفتوة” المهتم باستقطاب النجوم وتجميعهم.

يذكر أن الدوري السوري سينطلق بعد 4 أسابيع، حيث ستنطلق مباريات المرحلة الأولى منه يوم 2 أيلول. وسط توقعات بموسم ناري. بفضل التعاقدات القوية التي أبرمتها الأندية، سواء مع محليين أو محترفين.

اقرأ أيضاً:سوق الانتقالات يحتدم قبل الكأس بعودة محترفي الخارج

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى