6 سنوات على العمل به.. مشفى جامعة البعث بالخدمة بحزيران

مشفى جامعة البعث -انترنت

المهم ما يصير فيه متل مستشفى جبلة.. 6 سنين أهون من 11 سنة بشوي

سناك سوري – متابعات

قال وزير التعليم العالي الدكتور “بسام ابراهيم”، أن مشفى جامعة البعث سيكون بالخدمة مع نهاية شهر حزيران القادم، ليقدم الخدمات الطبية والعلاجية للطلاب والأهالي في محافظة “حمص”.

إحداث المشفى يجعل عدد المشافي الجامعية التابعة لوزارة التعليم العالي في “سوريا” 12 موزعة في محافظات “دمشق” و “حلب” و “اللاذقية” و “حمص”، حسب تصريحات الوزير، مشيراً في تصريحات نقلتها الوطن المحلية، إلى أهمية المشفى في تأهيل وتدريب طلاب الكليات الطبية والصحية والمعاهد الطبية في جامعة “البعث”، إضافة لدوره في توفير العناية التشخيصية والعلاجية والجراحية وفق السياسة الصحية الوطنية للدولة، كما يمكن أن يتم فيه إجراء بحوث علمية من أعضاء الهيئة التدريسية في الكليات الطبية أو الباحثين الأطباء وذلك بتنسيق كامل ومباشر بين المستشفى وهذه الكليات.

اقرأ أيضاً: سوريا: المشافي الجامعية تعود لعملها السابق.. و3 إصابات بمدارس حمص

بناء المشفى الذي بدأ العمل به منذ العام 2015  أصبح جاهزاً بنسبة 100 % حسب الوزير من حيث الهيكل والإكساء بجوار الكليات الطبية (الطب البشري – طب الأسنان – الصيدلة – العلوم الصحية)، أما نسبة تنفيذ التجهيزات والفرش التكنولوجي والغازات الطبية فقد أصبحت 80 %، مؤكداً أنه سيتم الاعتماد على أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الطب إضافة إلى التعاقد مع الأطباء الاختصاصيين في المحافظة وفتح المجال لمن يرغب من جامعات أخرى من كليات الطب بالنقل أو الندب، كما ستقدم وزارة الصحة الدعم اللازم فيما يخص المساعدة بتأمين بعض الكوادر الطبية والتمريضية والفنية.

المستشفى بسعة 300 سرير ضمن 5 طوابق مع قبو للخدمات، بمساحة طابقية بحدود 12600 متر مربع، وفيه مختلف الاختصاصات الطبية، حسب الوزير موضحاً بأن الكلفة التي أُنفقت عليه بلغت 8 مليار ليرة سورية وهي من الموازنة الاسثمارية للجامعة.

وبناء لكلام الوزير فإن الجامعة ستسترجع 25 طالب/ة دراسات عليا يداومون في المشافي التعليمية بـ “دمشق وحلب وتشرين” لصالح جامعة “البعث”، كما سيتم لأول مرة قبول طلاب دراسات عليا بأهم الاختصاصات الطبية لمصلحة مستشفى الجامعة وسيتم زيادة عدد المقبولين من طلاب الدراسات العليا العام الدراسي القادم ليتجاوز الـ 25، لافتاً إلى أنه سيتم إعداد مشروع مرسوم للملاك العددي قريباً، و أنه سيتم قريباً تعيين مدير عام للمستشفى بقرار يصدر عن رئيس مجلس الوزراء.

يذكر أن مستشفى “جبلة”، مايزال ينتظر تحقق وعود المسؤولين بقرب افتتاحه، منذ أكثر من 10 سنوات، على أمل ألا يصبح مشفى “البعث” مشابهاً.

اقرأ أيضاً: إنجاز مستشفى جبلة بأسرع وقت ممكن.. خبوا فرحكم ليوم الافتتاح!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع