400 إصابة بكورونا في مدارس حمص ووفاة 4 مدرسين

مسؤول الصحة المدرسية: الوضع تحت السيطرة والإصابات ستنخفض خلال الربيع

سناك سوري – متابعات

توفي أربعة معلمين في “حمص” منذ بداية العام الدراسي الحالي وحتى تاريخه في حين وصلت الإصابات بالفيروس في مختلف مدارس المحافظة إلى نحو 400 إصابة منها 116 حالة بين الطلاب.

معظم الإصابات التي تم تسجيلها بين الطلاب كانت أغلبها في مدارس المدينة وتراوحت بين المتوسطة والخفيفة ولم تستوجب دخول المشافي وإنما الحجر المنزلي حسب حديث رئيس دائرة الصحة المدرسية بحمص الدكتور “غياث عباس” لصحيفة الوطن المحلية، مشيراً إلى أنه لم يتم تسجيل أية حالة وفاة لطالب ولم يدخل أي منهم للمشافي  وأن عدداً كبيراً من مدارس الريف والمدينة ما زالت تحافظ على سجل صفري في عدد الإصابات حتى تاريخه.

رئيس دائرة الصحة المدرسية بدا متفائلاً بانخفاض الإصابات فالوضع حسب تعبيره مازال مقبولاً وتحت السيطرة ولايدعو للخوف حيث أن الإصابات انخفضت في الفترة الأخيرة من الدوام المدرسي قبل العطلة، متوقعاً أن تنخفض أعداد الإصابات وشدة الفيروس مع بداية شهر الربيع.

اقرأ أيضاً: 4 وفيات بكورونا في السويداء وحمص ودرعا و161 إصابة في الجزيرة

الدائرة ومنذ بداية الشهر العاشر بدأت باتخاذ الإجراءات التي وصفها رئيس الدائرة بالضرورية وذلك بعد زيادة عدد الإصابات (يعني قبل الشهر العاشر ماكان في إجراءات احترازية؟)، مشيراً إلى أنه تم التعامل مع كل حالة رشح أو ارتفاع حرارة بسيط أو انفلونزا على أنها كورونا، وأن الأرقام ماتزال حتى الآن طبيعية وليست مخيفة.

مدارس المحافظة تحظى بخدمات وإجراءات من فئة خمس نجوم فيما يتعلق بالإجراءات الاحترازية من الفيروس حيث يقول الدكتور “عباس” :« إنه تم تخصيص مشرف صحي لكل مدرسة لمتابعة واقع النظافة والتعقيم والواقع الصحي للطلاب والمعلمين عن قرب وتسجيل الغياب بسبب الأمراض وإحصائها واتخاذ التدابير اللازمة، معتبراً أن العطلة الحالية فرصة لإعادة تعقيم مدارس المحافظة والاستعداد للامتحانات، كما سيتم توزيع ماسح حراري ثانٍ لكل مدرسة بعد العطلة ليصبح بكل مدرسة ماسحين حراريين، إضافة لتوزيع دفعتين من المعقمات والمواد اللازمة للتعقيم على كل المدارس، وسيتم رفد كل مدرسة بمختلف المواد عند الحاجة».

يذكر أن مصدر طبي في “طرطوس”  تحدث مؤخراً عن نسب شفاء عالية بالمحافظة و توقع أيضاً انخفاض أعداد الإصابات بكورونا خلال الفترة القريبة القادمة أي مع بدء انحسار موجة البرد وقدوم الربيع

اقرأ أيضاً: 4 وفيات بكروونا في ريف دمشق وحمص ودرعا وحالتان بالجزيرة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع