وفيق زيود.. المعلم الذي يعتني بأشجار مدرسته رغم تقاعده

المعلم المتقاعد وفيق علي زيود صفحة مديرية تربية اللاذقية - فيسبوك

تقاعد عن التدريس لكنه لم ينفك عن الارتباط بأشجار مدرسته

سناك سوري – دمشق

على الرغم من إحالته للتقاعد إلا أن المعلم”وفيق علي زيود” مازال يزور بشكل شبه يومي المدرسة التي درّس فيها، للعناية بأشجارها التي زرعها مع رفاقه القدامى.

“زيود” الذي عمل سنوات طويلة موجهاً إدارياً في الثانوية المهنية بمدينة “جبلة” في محافظة “اللاذقية”، لم ينسَ الرفقة الطيبة والارتباط بالمكان الذي ألفه لسنوات طويلة وفقاً لـ صفحة المديرية على فيسبوك.

المعلم المتقاعد “زيود” الذي رسم التقدم بالعمر ملامح وجهه بدا من خلال صورته المنشورة على صفحة المديرية مسروراً بالحديث عن ارتباطه بأشجار مدرسته، والمكان الذي قضى فيه سنوات طويلة من العمل التربوي، ليوعز مدير التربية بتقديم كتاب شكر وتقدير له، فهو يجسد حسب تعبيرهم القدوة التربوية الحسنة ويطبق مقولة مدرستنا بيتنا الثاني ومن واجبنا الحفاظ عليها.

اقرأ أيضاً: ريم النحلاوي… تحفز طلابها للاستمرار بالتعلم عن طريق الواتس آب

المعلم زيود يتحدث لمدير المكتب الإعلامي بالتربية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع