وعود بتحسين الكهرباء بالأعياد .. والحريري: علينا الاستعداد للانتخابات

مداهمات مسلحة لإخلاء منازل مدنيين بالقوة …. أبرز عناوين الخميس 24 كانون الأول 2020

سناك سوري _ دمشق

في ليلة الميلاد لم تهل بشائر الكهرباء كما يأمل السوريون وبقيت وعوداً بمحاولة التحسين مع الاعتراف بأنه سيكون ضعيفاً، فيما أكدت وزارة النقل أن خدماتها لن تتوقف خلال عطلة الأعياد وستواصل حركة المرافئ والمطارات.

الأطباء البيطريون اختاروا اليوم مجلساً جديداً لنقابتهم، فيما استمرت وزارة الصحة بإعلان المزيد من إصابات كورونا على غرار سائر المناطق السورية.

سياسياً وجهت موسكو ودمشق اتهامات لواشنطن بالعمل على إطلاق سراح عناصر “داعش” المحتجزين، في حين تحدّث رئيس “الائتلاف” المعارض عن ضرورة الاستعداد للانتخابات وعن تغييرات شملت 75% من أعضاء الائتلاف.

في الميدان تفجير في “عفرين” واشتباكات بمخيم شمال “حلب” ومداهمات لإخلاء منازل من ريف “حلب” الغربي بالقوة، أما في الجزيرة السورية فتجدد القصف التركي على محاور “عين عيسى” وتجددت الاعتصامات الرافضة للتجنيد الإجباري، فيما أصدرت “الأسايش” بياناً توضيحياً حول استهداف معاهد تعليمية في “القامشلي”.

الكهرباء: تحسين ضعيف في الأعياد

قال مدير مؤسسة نقل وتوزيع الكهرباء في “سوريا” “فواز الضاهر” إن المؤسسة ستعمل قدر الإمكان على تحسين الواقع الكهربائي في عطلة الأعياد من خلال بعض المناورات.

لكن “الضاهر” أوضح في حديثه لإذاعة “شام إف إم” المحلية أن التحسن سيكون ضعيفاً ولن يلمس المواطن فارقاً كبيراً بسبب محدودية الموارد على حد قوله، مشيراً إلى أن الجميع يتمنى أن يكون الواقع الكهربائي أفضل لكن وزارة الكهرباء لن تعد بشيء لا تستطيع تحقيقه وفق “الضاهر”.

اقرأ أيضاً:بينها قطع علاقاتها بدمشق .. جيفري يحذر قسد من 4 خطوات
المرافئ والمطارات مستمرة في العطلة

أكّدت وزارة النقل السورية أن المرافئ البحرية في “طرطوس” و “اللاذقية” مستمرة في عملها خلال العطلة وأن ما تداولته مواقع التواصل عن توقف بعض قطاعات النقل عن العمل في الأعياد غير صحيح.

وأضافت الوزارة عبر صفحتها الرسمية أن العمل مستمر في مطارات “دمشق” و”حلب” و”اللاذقية” و “القامشلي”، والسكك الحديدية لنقل البضائع طيلة أيام العطلة.

انتخابات نقابة الأطباء البيطريين

انتخب الأطباء البيطريون في ختام المؤتمر العام السنوي لنقابتهم اليوم “إياد سويدان” نقيباً للأطباء البيطريين.

وانتخب لعضوية مجلس النقابة كلاً من “نصوح الصالح”، “عبد الحميد عموري”، “عباس عباس”، “عبد الرحمن خليل”، “حسام النصر الله”، “علاء الدين شوك”، “حسان عبد الكريم”، “سمير النمر”.
اقرأ أيضاً:برد الشتاء والكورونا.. معاناة النازحين تزداد كل عام
كورونا في سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية أمس تسجيل 129 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 42 حالة من المصابين ووفاة 11 حالة، لترتفع حصيلة الإصابات المسجلة إلى 10571 إصابة بينها 4927 حالة شفاء و 641 حالة وفاة.

المصادر الطبية في الشمال السوري سجلت أمس 68 حالة إصابة جديدة و382 حالة شفاء، لترتفع حصيلة الإصابات المسجلة إلى 19760 إصابة بينها 11497 حالة شفاء و293 حالة وفاة، فيما لم تعلن “الإدارة الذاتية” أي إصابات جديدة.

اتهامات لواشنطن بالإفراج عن عناصر داعش

أصدرت الهيئتان التنسيقيتان السورية والروسية حول عودة المهجرين السوريين اليوم بياناً اتهمتا فيه “الولايات المتحدة” بالمساهمة في إطلاق سراح عناصر “داعش” المحتجزين بسجون “قسد”.

وأضاف البيان الذي نشرته وكالة سانا الرسمية أن الأولوية في الإفراج عن محتجزي “داعش” تعطى لمن يحملون جنسيات أجنبية، كما حمّل البيان الجانب الأمريكي مسؤولية تعرّض 4 آلاف نازح في مخيم “الركبان” وأكثر من 63 ألفاً في مخيم “الهول” للعيش بظروف غير إنسانية.
اقرأ أيضاً:الائتلاف: الشعب السوري ينتظر فرض المزيد من العقوبات!
الحريري: علينا الاستعداد للانتخابات

قال رئيس الائتلاف المعارض “نصر الحريري” إن على قوى “الثورة” الاستعداد لموضوع الانتخابات لأن الاستعداد لها يأخذ وقتاً طويلاً.

مضيفاً في تصريحات نقلتها صفحة “الائتلاف” على “تويتر” أن قرار تشكيل “لجنة انتخابات” داخل “الائتلاف” فهم بشكل خاطئ وألغي لاحقاً، مضيفاً أن الفترة الماضية شهدت استبدال 75% من أعضاء “الائتلاف”.

“الحريري” تحدث عن اهتمام “الائتلاف” بكل السوريين حتى الذين يسكنون مناطق سيطرة الحكومة، علماً أن “الائتلاف” أصدر أمس بياناً رحّب فيه بالعقوبات الأمريكية رغم تأثيرها على معيشة السوريين، وقال أن الشعب السوري ينتظر المزيد منها.

انفجار خلف مشفى بحلب

شهدت مدينة “عفرين” بريف “حلب” الشمالي والخاضعة لسيطرة قوات العدوان التركي اليوم انفجاراً خلف مشفى “ديرسم ” في مركز المدينة.

وذكرت “شبكة نشطاء عفرين” المحلية أن الانفجار أسفر عن وقوع عدد من الجرحى دون أن تحدد حصيلتهم بدقة ودون توضيحات عن سبب الانفجار.
اقرأ أيضاً:مدير متهم بالفساد يغادر سوريا قبل نهاية التحقيقات
اشتباكات مسلحة في مخيم للنازحين

عاش نازحو مخيم “النور” قرب بلدة “شمارين” بريف “أعزاز” شمالي “حلب” أمس حالة من الرعب جراء اندلاع اشتباكات في المخيم بين مسلحي فصيلَي “فرقة المعتصم” و”الجبهة الشامية” المدعومين تركياً.

ووفق ما ذكر “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض فإن الاشتباكات أودت بحياة عنصر من فصيل “المعتصم” وإصابة 3 عناصر آخرين وشاب مدني وذلك بسبب خلاف الفصيلين على النفوذ في قطاعات المخيم.

مداهمات لإخلاء منازل بالقوة

داهم عناصر من “جبهة النصرة” عدداً من منازل المدنيين قرب قرية “كفر حلب”، التابعة لمنطقة الوساطة جنوبي مدينة “الأتارب” بريف حلب الغربي وفق ما ذكرت شبكة “شام” الإخبارية -تصف نفسها بالمعارضة-

وأوضحت الشبكة أن عناصر “النصرة” أجبروا سكاناً من القرية على إخلاء منازلهم بالقوة، واعتقلوا من رفض الخروج لكنها أطلقت سراحهم لاحقاً إثر اعتصام للأهالي، فيما لم توضّح أسباب إخلاء المنطقة وتركت المدنيين دون مأوى.
اقرأ أيضاً:وزير المالية: 2021 أفضل مالياً وهذا ليس تكهناً بل معلومة!
تجدد القصف التركي على عين عيسى

عاودت قوات العدوان التركي استهداف قريتي “مشيرفة” و”جهبل” شرقي “عين عيسى” بريف “الرقة” الشمالي بالأسلحة الثقيلة والقذائف مساء اليوم وفق ما ذكرت وكالة “هاوار” المحلية.

فيما نقل موقع “باسنيوز” عن مصدر وصّفه بالمطلع قوله أن “تركيا” لم تأخذ الضوء الأخضر من “روسيا” و”الولايات المتحدة” للتوغل في “عين عيسى” مشيراً إلى أن “واشنطن” لم تحسم موقفها من العملية المحتملة فيما تصر “موسكو” على تسليم المنطقة للجيش السوري.

الأسايش تنفي الاعتداء على المعاهد

أصدرت قوات “الأسايش” التابعة لـ”قسد” اليوم بياناً قالت فيه إن الحريق الذي تعرّض له معهد “الرسالة” التعليمي في “القامشلي” ناجم عن ماس كهربائي حسب إفادات شهود العيان، وإن معهد “الخليل” التعليمي في “القامشلي” أيضاً لم يتعرض لأي تخريب وكل ما انتشر من أخبار حول الحريق ملفّق وعارٍ عن الصحة.

جاء ذلك بعد أن ذكرت صفحات محلية أن عناصر من مجموعة “الشبيبة الثورية” التابعة لـ”حزب العمال الكردستاني” تقف وراء الهجمات على المعهدين.

اعتصامات ضد التجنيد الإجباري

جدد التلاميذ والكوادر التعليمية في مدينة “هجين” بريف “دير الزور” الشرقي اليوم اعتصاماتهم ضد فرض التجنيد الإجباري في صفوف “قسد” على المعلمين وفق ما ذكر موقع “فرات بوست” المحلي.

كما شهدت بلدة “أبو حمام” شرقي “دير الزور” اعتصاماً مماثلاً رفضاً لقرار التجنيد الإجباري بحسب موقع “نهر ميديا”.

اقرأ أيضاً:تهديد إسرائيلي لصواريخ سوريا .. واعتصامات ضد التجنيد الإجباري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع