وزير الخارجية الصيني يزور سوريا يوم القسَم الرئاسي

وزير الخارجية الصيني وانغ يي _ انترنت

هل تبدأ مرحلة جديدة للمشاريع الصينية في سوريا؟

سناك سوري _ متابعات

كشفت مصادر دبلوماسية عن زيارة هي الأولى من نوعها يجريها وزير الخارجية الصيني “وانغ يي” إلى العاصمة السورية “دمشق” يوم السبت المقبل.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصادر لم تسمها أن “يي” سيبحث في “دمشق” عدداً من الملفات الدبلوماسية والاقتصادية المشتركة بين بلاده و”سوريا” وسيلتقي حال وصول بنظيره السوري “فيصل المقداد” في مبنى الخارجية السورية.

وبينما يتزامن موعد الزيارة المرتقبة مع موعد أداء الرئيس “بشار الأسد” القسم الدستوري بعد فوزه في انتخابات الرئاسة، فإن مصادر الوكالة قالت أنها لا تستبعد حضور “يي” مراسم أداء القسم، إضافة إلى لقاءٍ من المزمع إجراؤه بين “يي” و “الأسد”.

الوكالة الروسية تحدثت عمّا سمّتها بمرحلة جديدة من التعاون بين “سوريا” و”الصين” قالت أنها تتضمن تنفيذ 6 مشاريع استراتيجية في “سوريا” تتعلق بالبنى التحتية ضمن مشروع “الصين” العالمي “الحزام والطريق”.

الرئيس الصيني “شي جين بينغ” وجه في حزيران الماضي رسالة تهنئة رسمية للرئيس “الأسد” بفوزه في الانتخابات، وتعهد خلالها بأن تساهم بلاده في إعادة بناء الاقتصاد السوري.

اقرأ أيضاً: الصين تقدم دفعة جديدة من المساعدات الطبية إلى سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع