أخر الأخبارسناك ساخن

وزير الأوقاف: يجب عدم الانسياق لصفحات تُدار من الخارج

وزير الأوقاف “محمد عبد الستار السيد”: الفقير ليس بحاجة دين الغني وإنما بحاجة لماله ورزقه

سناك سوري-متابعات

قال وزير الأوقاف “محمد عبد الستار السيد”، إنه قد «وصلنا للحلقة الأخيرة من المؤامرة وسننتصر جميعاً»، مؤكداً على أهمية التكاتف والتعاضد بين جميع شرائح المجتمع، لتجاوز الظروف الصعبة وكسر الحصار.

“السيد”، أضاف خلال لقائه أرباب الشعائر الدينية في “اللاذقية”، أمس الأربعاء، وفق ما نقلت عنه صحيفة الوطن المحلية، أنه من الضروري تركيز خطب الجمعة منذ اليوم، وخلال شهر رمضان للتأكيد على الزكاة والإنفاق وخفض الأسعار، وقال إنه «علينا معرفة كيف نستقبل رمضان في ظل هذا الحصار الجائر على بلدنا، والعمل على توعية المواطن والتاجر لنشعر ببعضنا ونتعاون لنتجاوز الأزمة من خلال مساهمة التجار في دفع أموال الزكاة للمحتاجين».

اقرأ أيضاً: وزير الأوقاف: لن يكون هناك زواج مدني في سوريا

الثبات على الدين يكون بالإنفاق والصدقة، بحسب “السيد”، مضيفاً أن «الفقير ليس بحاجة دين الغني وإنما بحاجة لماله ورزقه، ففي أموال الأغنياء حق للفقراء وليس منّة»، مشدداً على أهمية توعية المواطن وتعريفه بمن يسرقون موارده، «وعدم الانسياق لصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي تدار من جهات خارجية، تحاول جعل الحكومة السورية بأنها السبب لما يجري وأن يكون المواطن بحالة تشنج بهذه الظروف وهذا مرفوض فالحرب دمرت كل مقومات الاقتصاد الوطني والمعركة تتطلب منا عدم الاستسلام للواقع والمواجهة والتضحية حتى تحقيق الانتصار».

“السيد” التقى كذلك أعضاء غرفة الصناعة والتجارة، وأكد على ضرورة عمل الخير خلال شهر رمضان، وقال بخصوص صلوات شهر رمضان والتدابير الاحترازية من فايروس كورونا، إنه «حتى الآن لا يوجد أي تعليق للصلوات الجماعية ومنها صلوات التراويح في شهر رمضان، وهذا القرار خاص باللجنة الحكومية المعنية بالتصدي لفيروس كورونا، وعندما تقدر اللجنة أن الوضع الصحي يحتاج لأمر ما فنحن دائماً نلبي لما فيه صحة المواطن».

اقرأ أيضاً: وزير الأوقاف: تركيز الخطاب الديني على الدعوة لمحاربة الغش والاحتكار


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى