وزير أردني يتحدث عن أسباب منع بلاده الاستيراد من “سوريا”!

وزير الصناعة الأردني طارق الحموري _ انترنت

وزير الصناعة الأردني يحمل الجانب السوري مسؤولية القرار الأردني بمنع الاستيراد!

سناك سوري _ متابعات 

كشف وزير الصناعة و التجارة و التموين الأردني “طارق الحموري” عن أسباب قرار الحكومة الأردنية منع استيراد قائمة طويلة من السلع القادمة من سوريا، نافياً أن تكون العقوبات الأميركية “قانون سيزر” سبباً في منع الاستيراد.

وخلال حديثه مع جريدة “الغد” الأردنية أرجع “الحموري” سبب القرار إلى عدم استجابة الجانب السوري لتسهيل دخول المنتجات الأردنية إلى الأسواق السورية حسب قوله.

و على الرغم من أن القرار الأردني بمنع استيراد السلع السورية تزامن مع ارتفاع وتيرة العقوبات الاقتصادية على “سوريا” لا سيما العقوبات الأمريكية منها فإن “الحموري” نفى وجود أي ضغط خارجي وراء القرار الأردني في حين وجّه النائب في البرلمان الأردني “عبد الكريم الدغمي” في وقت سابق اتهامات للملحق التجاري في السفارة الأمريكية في “عمّان” بممارسة “الزعرنة و البلطجة” من خلال الضغط على التجار الأردنيين لوقف نشاطهم التجاري مع “سوريا”!.

اقرأ أيضاً: بسبب “سوريا”.. برلماني أردني يهاجم مسؤولاً أميركيا: ما يفعله “بلطجة وزعرنة”!

من جانبه أشار “الحموري” إلى أن الحكومة الأردنية مستعدة لإعادة النظر في قرارها في حال قام الجانب السوري بتسهيل المنتجات الأردنية إلى الأسواق السورية.

و لم يوضّح “الحموري” ما هي العقبات و المصاعب التي يضعها الطرف السوري في وجه إدخال البضائع الأردنية ! فمنذ افتتاح معبر “نصيب” الحدودي بين البلدين لم يصدر أي قرار سوري بمنع أي منتج أردني من الدخول إلى السوق السورية بينما أصدرت الحكومة الأردنية في أكثر من مناسبة قرارات بمنع إدخال بعض السلع السورية ابتداءً بالحمضيات و الخيار و البندورة و انتهاءً بالقائمة الطويلة التي أصدرتها مؤخراً و التي تشمل عشرات المنتجات من مختلف المجالات التي قرّرت الحكومة الأردنية منع استيرادها من “سوريا” بينما لم تعلّق الحكومة السورية على القرار الأردني.

اقرأ أيضاً: نزولاً عند رغبة مواطنيه.. “الأردن” يمنع استيراد الحمضيات من “سوريا”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع