وزارة تحمي المواطن من الابتزاز .. وهجوم مسلح في حلب

سرقة مبنى شركة الكهرباء .. أبرز عناوين الخميس 6 آب 2020

سناك سوري _ دمشق

مجدداً أعلنت وزارة الصحة مزيداً من إصابات كورونا المسجلة وصولاً إلى الرقم 999، كما أعلنت بموازاة ذلك استعدادها لاستقبال الجرحى السوريين المتضررين من انفجار مرفأ بيروت.

وفيما تحمي “الصحة” المواطنين من الكورونا والإصابات، فإن وزارة “النقل” تحمي المواطنين من الابتزاز بحسب الوزير، فيما لم تجد محتويات شركة “كهرباء الحسكة” من يحميها من السرقة فذهبت في مهب الريح.

خطوط المواجهة ازدادت توتراً على اختلاف المناطق والأطراف، انطلاقاً من هجوم على الجيش شمال حلب، مروراً بهجوم على القوات الرديفة في البادية وتوتر جبهات إدلب واللاذقية، وصولاً إلى القصف التركي على القامشلي، في الوقت الذي سيّرت فيه قوات العدوان التركي دورية مع الروس لمراقبة وقف إطلاق النار شمال الحسكة.

أما في دير الزور فتضاربت الروايات حول حملة “قسد” الأمنية على “الشحيل” بين اعتقالها لمدنيين أو إلقائها القبض على مسلحين حاولوا بث الفتنة.

999 إصابة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة السورية اليوم تسجيل 55 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 15 حالة من المصابين بالفيروس.

وارتفعت بذلك حصيلة الإصابات المسجلة لدى الوزارة إلى 999 حالة بينها 311 حالة تماثلت للشفاء و48 حالة وفاة.

من جهة أخرى أبدت وزارة الصحة السورية استعدادها لاستقبال السوريين المتضررين جراء انفجار “مرفأ بيروت” قبل يومين.

وجاء في بيان الوزارة أن استقبال المتضررين وذويهم يتم بمراعاة كل الإجراءات الوقائية اللازمة في ظل جائحة كورونا من أخذ مسحات للقادمين ومتابعتهم والإشراف عليهم طبياً، وذلك في وقت وثّقت فيه وسائل إعلام لبنانية أسماء 27 ضحية سوري قضوا جراء الانفجار فيما لم يُعرف عدد المصابين السوريين.

اقرأ أيضاً: رئيس جامعة حلب يتعافى من إصابته بفيروس كورونا

وزارة تحمي المواطن من الابتزاز

قال وزير النقل في حكومة تصريف الأعمال “علي حمود” إن الوزارة قامت بأرشفة 39 مليون وثيقة في المديريات، إضافة إلى عملها على برامج الحجز الإلكتروني وإدارة معاملات المركبات الإلكتروني المركزي.

واعتبر “حمود” في تصريحات نقلتها صحيفة “الوطن” المحلية أن وزارة النقل هي السباقة في العمل وفق برنامج الدفع الإلكتروني وإلغاء أمناء الصناديق بالتعاون مع وزارة المالية ما يمكن المواطن من إجراء معاملته عبر الهاتف الجوال ومن ثم حمايته من الابتزاز.

هجوم مسلح في حلب

تصدى الجيش السوري مساء أمس لهجوم عنيف شنه مسلحو فصيل “الجبهة الشامية” المدعوم تركياً على النقاط العسكرية عند أطراف بلدة “تادف” بريف “حلب” الشمالي الشرقي وفق ما نقلت وكالة سبوتنيك الروسية.

وقال مصدر ميداني للوكالة أن اشتباكات عنيفة وقعت إثر محاولة المسلحين التسلل نحو مواقع الجيش وتخلل ذلك عمليات قصف متبادلة بالمدفعية وقذائف الهاون، مشيراً إلى أن وحدات الجيش أحبطت الهجوم بالكامل ولم يطرأ أي تغير على خارطة السيطرة، في حين أودت المواجهات بحياة أحد قياديي “الجبهة الشامية” وإصابة مسلحين آخرين وتدمير عدة آليات للفصيل قبل أن يعود الهدوء إلى المنطقة فجراً وفق “سبوتنيك”.

اقرأ أيضاً:MTN تعلن خروجها من سوريا

استهداف نقطة عسكرية

شن مسلحون يُعتقد أنهم من خلايا تنظيم “داعش” في البادية هجوماً على نقطة عسكرية للقوات الرديفة للجيش السوري وفق ما نقلت صحيفة “الوطن” المحلية.

وبحسب مصادر الصحيفة فإن المسلحين استخدموا رشاشات الدوشكا خلال الهجوم الذي استهدف النقطة المتمركزة في قرية “جويعد” التابعة لناحية “السعن” بريف “حماة” الشرقي، فيما تصدى عناصر القوات الرديفة للهجوم.

اشتباكات على محاور إدلب واللاذقية

شهدت محاور ريف “إدلب” الجنوبي وريف “اللاذقية” الشمالي اشتباكات بين الجيش السوري و”جبهة النصرة” والفصائل التكفيرية المتحالفة معها.

وبحسب وسائل إعلام محلية فإن الاشتباكات تمركزت على محور “دير سنبل” في “جبل الزاوية” جنوبي “إدلب” وعلى محور “تل الحدادة” بريف “اللاذقية” الشمالي، وفي حين تحدثت بعض المصادر عن تقدم جزئي للجيش شمالي “اللاذقية” فإن المصادر الرسمية لم تعلن عن أي تقدم أو أي عمل عسكري.

اقرأ أيضاً: الجندرما التركية تقتل طفلاً سورياً وتمثّل بجثمانه

حملة أمنية في دير الزور

نفّذ عناصر “قسد” اليوم حملة أمنية دخلوا على إثرها إلى مدينة “الشحيل” بريف “دير الزور” الشرقي والتي شهدت مظاهرات مناهضة لـ”قسد” مؤخراً.

وقال موقع “فرات بوست” المحلي أن عناصر “قسد” داهموا عدداً من منازل المدينة واعتقلوا مدنيين إضافة إلى قيامهم بإحراق منزل المواطن “أحمد صالح المداد” دون توضيح الأسباب.

في المقابل ذكر مركز “دير الزور” الإعلامي أن عناصر “قسد” اعتقلوا 7 مسلحين شاركوا في استهداف نقاط “قسد” الأمنية مستغلين المظاهرة السلمية في “الشحيل” بهدف خلق الفتنة وفق المركز الذي نوّه إلى أن المداهمات وقعت بعد تلقّي “قسد” تبليغات من أبناء عشائر المنطقة عن وجود بعض المسلحين في بساتين بلدة “الشحيل”.

سرقة مبنى شركة الكهرباء

قام عناصر “قسد” اليوم بسرقة المستلزمات المكتبية والأثاث وكافة المحتويات من مبنى الشركة العامة للكهرباء في محافظة “الحسكة” وفق ما ذكرت وكالة سانا الرسمية مشيرة إلى أنهم قاموا بنقل المسروقات إلى جهة مجهولة.

وسبق لعناصر “قسد” أن استولوا على مبنى شركة “كهرباء الحسكة” أواخر حزيران الماضي قبل أن تعيد تسليمه لموظفي الشركة.

اقرأ أيضاً: محافظة دمشق توجه بارتداء الكمامة ولا غرامة مخالفة حتى الآن

قصف تركي على القامشلي

أصيب مدني بجروح اليوم إثر قصف بقذيفة أطلقتها طائرة مسيرة لقوات العدوان التركي استهدف حي “علايا” بمدينة “القامشلي” وفق ما نقل التلفزيون السوري الرسمي.

دورية مشتركة شمال الحسكة

نفّذت القوات الروسية اليوم دورية مشتركة مع قوات العدوان التركي في القرى التابعة لناحيتي “زركان” و”الدرباسية” بريف “الحسكة” الشمالي في إطار تنفيذ اتفاق “سوتشي” وفق ما نقلت وكالة “هاوار” المحلية

وبحسب الوكالة فإن الدورية انطلقت من قرية “شيرك” بريف “الدرباسية” الغربي ومرت بقرى “كسرى” التابعة لناحية “زركان” قبل أن تعود إلى نقطة انطلاقها، حيث شارك في الدورية الـ 27 من نوعها 4 مدرعات عسكرية من الجانبين ومروحيتين روسيتين.

اقرأ أيضاً:السفارة تساعد متضرري انفجار بيروت.. وسوري ينتحر فقراً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع