والي عنتاب للسوريين : علموا أولادكم التركية

داوود غل والي "غازي عينتاب" _ انترنت

تعمل تركيا على تتريك السوريين على أراضيها وأراضيهم في آن معاً

سناك سوري_ متابعات 

وجّه والي مدينة “غازي عينتاب” التركية “داوود غُل” دعوة للاجئين السوريين في الولاية إلى تعلّم اللغة التركية و تعليمها لأطفالهم ليتمكّنوا من الاندماج في المجتمع التركي.

و أثناء ندوة عقدها “منبر الجمعيات السورية” في المدينة وضع “غل” شرط تعلّم اللغة و نقلها للأطفال السوريين كشرط أساسي للاندماج مضيفاً « علّموا أولادكم حرفة أو شجعوهم على اكتساب مهنة !» 

لخّص “غل” الرؤية الرسمية التركية للاجئين السوريين في كلامه، حيث تطلب السلطات التركية من السوريين أن يتعلّموا اللغة التركية في إطار محاولاتها تتريك المواطن السوري من داخل “تركيا” و حتى داخل الأراضي السورية في المناطق التي سيطرت عليها بعد العدوان على “سوريا” .

اقرأ أيضاً :“تركيا” تستمر في سياسة التتريك.. فرض الهوية التركية في “جرابلس”!

و رغم حديثه عن الاندماج فإن “غل” ذكّر السوريين في “تركيا” بأن الحرب ستنتهي يوماً ما في “سوريا” و سيعودون إلى بلادهم منبّهاً إياهم بأن عليهم أن يكونوا «مؤهلين من أجل بناء وطنهم، و الإمكانات هنا متاحة من أجل تأهيل الشباب و الأطفال» دون أن يوضّح كيف سيستثمر السوريون اللغة التركية في بناء وطنهم ؟ فربما ينطلق “غل” في حديثه من أن “تركيا” ستطيل البقاء في مناطق الشمال السوري و على السوريين أن يتعاملوا مع الأتراك بلغتهم التي لا يعرفون غيرها !

و تحوي ولاية “عينتاب” في الجنوب التركي قرابة 400 ألف سوري من ضمن أكثر من 3 ملايين سوري في “تركيا”، و بينما تحاول تطبيق سياسة التتريك على السوريين في مناطق سيطرتها داخل “سوريا” و محاولة استثمار السوريين كيد عاملة و أصوات انتخابية كمجنّسين في داخل “تركيا” في الوقت الذي يعيش فيه السوريون في “تركيا” أوضاعاً معيشية صعبة سببتها الأجور القليلة التي ينالونها لأنهم سوريون !

اقرأ أيضاً :“تركيا” صراع على السوريين قبل الانتخابات المحلية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع