حرية التعتيرسناك ساخر

والي تركي يحذّر الأجانب من النظر للنساء ووضع التوابل بالطعام

تحذيرات عنصرية غريبة يطلقها والي بولو التركية

سناك سوري _ متابعات

وجّه والي “بولو” التركية “أحمد أوميت” تحذيرات للأجانب بما فيهم اللاجئين السوريين المقيمين في الولاية حملت نوعاً جديداً من العنصرية.

ونقلت صحيفة “يني شفق” التركية أن “أوميت” عقد اجتماعاً مع ممثلي الرعايا الأجانب لتحديد السلوكيات التي تنفّر المواطنين الأتراك وفق المصدر، حيث قال “أوميت” أنه تم تحديد أفعال وخطابات وسلوكيات تزعج الأتراك وعلى الأجانب مراعاتها ليعيشوا بسلام.

وحذّر “أوميت” من المشي في مجموعات في الأماكن العامة كالحدائق والساحات، ومن الحديث بالسياسة أو سماع الموسيقى بصوت مرتفع، أو إزعاج الجيران عبر استخدام التوابل في الطعام (والملح كيف بتحب يكون؟).

اقرأ أيضاً:تركيا توقف منح المرضى السوريين الكيملك لتلقي العلاج

كما طالب “أوميت” الأجانب بالاهتمام بالنظافة الشخصية ونظافة البيئة (بالنسبة للأتراك عادي؟ فيهن ما يهتمو) محذراً من النظرات الثابتة والكلمات المسيئة خاصة تجاه النساء ( ضل ناقص تقول يا شوية متحرشين).

التحذيرات العنصرية التي تحمل ضمناً اتهامات للأجانب وفي مقدمتهم اللاجئين السوريين، بأنهم يتحرشون بالنساء ولا يهتمون بنظافتهم فضلاً عن تهمة وضع التوابل بالطعام، جاءت في إطار موجة من العنصرية يواجهها السوريون في “تركيا” منذ سنوات.

اقرأ أيضاً:أتراك يهاجمون سوريين وممتلكاتهم في تركيا


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى