واشنطن تكشف عن مصير صحفي أمريكي مفقود في سوريا

الصحفي المفقود في آخر ظهور له عام 2012 ويبدو أنه كان برفقة فصائل مسلحة

هل تنسق واشنطن مع دمشق من أجل مواطنها؟

سناك سوري-متابعات

تعتقد واشنطن أن الصحفي الأمريكي “أوستن تايس” المفقود في سوريا منذ 6 سنوات لا يزال على قيد الحياة، بحسب الناطقة باسم الخارجية الأمريكية “هيذر ناورت” والتي رفضت إعطاء أي تفاصيل حول كيفية الوصول إلى هذا الاستنتاج أو عن مكان احتجازه والجهة التي تحتجزه.

“ناورت” وفي الذكرى السنوية السادسة لاختفائه في ظروف غامضة، قالت: «نعمل بجهد من أجل إعادة “أوستن تايس” إلى الوطن»، وهنا أيضاً لم تحدد من الجهات التي تعمل معها في هذا المجال وإذا ماكان هناك تواصل ولو غير مباشر مع دمشق حوله.

مكتب التحقيقات الفيدرالي كان قد خصص مبلغاً كبيراً قدر بـ 2 مليون دولار لم يدلي بمعلومات عن الصحفي الأميركي، إلا أنه على مايبدو لا أحد تمكن من العثور على معلومة والحصول على الملايين.

اقرأ أيضاً: “سوريا”.. الإفراج عن مواطنين ألمانيين بوساطة تشيكية

و”تايس” هو صحفي مستقل تعاون مع العديد من الصحف ووكالات الأنباء مثل صحيفة “واشنطن بوست” وشبكة “CNN” ومجموعة “ماكلاتشي نيوز”، و “وكالة الصحافة الفرنسية” وغيرها قبل فقدان أثره في محيط دمشق، حيث تتهم واشنطن السلطات السورية باختطافه الأمر الذي تنفيه الأخيرة، وتؤكد حسن نيتها في التعامل مع هذه الملفات من خلال تسليم العديد من الصحفيين الذين يدخلون خلسة إلى الأراضي السورية، وأخرها، إفراجها عن مواطنين ألمانيين اثنين، وذلك بعد وساطة قامت بها السفارة التشيكية لدى “دمشق”، كما سلمت السلطات السورية السفير الروسي في دمشق، صحفيا ألمانيا يدعى “بيلي سيكس”، في وقت سابق دخل أراضيها بطريقة غير شرعية.

يذكر أن دمشق أفرجت سابقاً وعقب وساطة روسية في أواخر عام 2016 عن المصور الأمريكي “كيفين دووس”، الذي اعتقل بعد دخوله إلى البلاد بطريقة غير شرعية.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *