هل يشارك “ديمستورا” في “أستانا-11″؟

المبعوث الخاص إلى "سوريا" "ستيفان ديمستورا"

مراقبون يؤكدون أن فرص حل مشكلة اللجنة الدستورية خلال “أستانا-11” كبيرة جداً!

سناك سوري-متابعات

يستعد المبعوث الأممي الخاص إلى “سوريا” “ستيفان ديمستورا” للمشاركة في الجولة الـ11 من مفاوضات “أستانا” المزمع عقدها يومي 28 و29 من شهر تشرين الثاني الجاري.

مدير قسم “آسيا” و”أفريقيا” في وزارة الخارجية الكازاخستانية، “حيدربيك توماتوف” قال إنه «سيشارك في اللقاء المرتقب، بصفة مراقب، وفد أممي برئاسة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، ووفد أردني».

من المرجح أن يكون هذا الاجتماع هو الأخير الذي يحضره “ديمستورا” كمبعوث أممي إلى “سوريا”، عقب تقديم استقالته من منصبه الذي سيغادره نهاية شهر كانون الأول القادم، ومن الواضح أن موضوع تشكيل اللجنة الدستورية قد يحل خلال هذا اللقاء، استناداً إلى زخم التصريحات حول ضرورة إيجاد حل لتشكيل اللجنة خلال “أستانا-11”.

مراقبون قالوا إن فرص تشكيل اللجنة خلال الجولة القادمة التي تعقد غداً الأربعاء تبدو كبيرة جداً، خصوصاً وأن “روسيا” ترغب بإبراز مفاوضات “أستانا” كحلال لكافة المشاكل، بينما ينتظر موقف “دمشق” التي رفضت سابقاً أي دور للأمم المتحدة في وضع أسماء قائمة المجتمع المدني وهي القائمة الأخيرة في تشكيل اللجنة.

اقرأ أيضاً: “أستانا-11” تفتح باب الأمل من جديد لأهالي المختطفين والمعتقلين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع