هل ستحضر الشخصيات المقربة من الحكومة السورية مؤتمر الحوار في”اسطنبول”؟

خلف المفتاح , بسام أبو عبدالله

كيف تصرفت الحكومة التركية مع فكرة حضور شخصيات مؤيدة لـ”دمشق” إلى “اسطنبول”؟

سناك سوري-متابعات

قال نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض “ولي آغبابا” إن الشخصيات السورية المقربة من “دمشق”، لن تحضر المؤتمر الذي تنظمه المعارضة التركية حول المسألة السورية في “اسطنبول” نهاية شهر أيلول الجاري.

 صحيفة “هابر تورك ” التركية كانت قد نشرت معلومات حول دعوة العضو السابق في القيادة القطرية لحزب “البعث” “خلف المفتاح” لحضور المؤتمر، بالإضافة إلى مدير مدرسة الإعداد الحزبي (البعث) “بسام أبو عبد الله”، وشخصيات أخرى أكدت دعوتها للمؤتمر.

المعارض التركي ذكر بحسب ما نقلت عنه صحف تركية في حديث للصحفيين:«فشل حضور تلك الشخصيات يعود لوجود مشاكل في حصولهم على تأشيرة الدخول إلى تركيا».

اقرأ أيضاً: المعارضة التركية تعلن عن مؤتمر لحل الأزمة السورية وتؤكد دعوة “دمشق”

وأضاف خلال مؤتمر صحفي أن الشخصيات السورية التي تم دعوتها أكدت لهم حضورها المؤتمر، إلا أن حزب العدالة والتنمية لم يؤكد حضوره.

وتحاول المعارضة التركية شق طريق لها إلى “دمشق” وتعتبر أن السياسة التي انتهجها الرئيس التركي تجاه “سوريا” خاطئة، وسبق أن دعا المعارض التركي “كمال كليجدار أوغلو” وهو زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض الرئيس التركي لتغيير سياسته الخارجية، وإعادة العلاقة مع “سوريا” بأسرع وقت ممكن

اقرأ أيضاً: قيادات “بعثية” تؤكد دعوتها لمؤتمر حول سوريا في “تركيا”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع