الرئيسيةسناك ساخر

هزموا المؤامرة وما عرفوا يحلوا مشكلة الخبز والنت والصرف الصحي!

صحفي: صمدوا باللحظة المفصلية معقول ما يعرفوا يوقفوا التضخم الاقتصادي؟

تساءل مواطن سوري، كيف لتلك البلاد التي هزمت “المؤامرة”، وغيّرت سياسة القطب الواحد، والتعاطي أحادي الجانب، وهزمت “مية وسابعا وعشرين ألف” دولة، أن تعجز عن وضع حد لارتفاع الأسعار، وتكديس الحمضيات ومشكلة المواصلات.

سناك سوري-دمشق

وأضاف الصحفي “محمد سليمان”، من خلال منشور له عبر صفحته الشخصية في فيسبوك، أنه كيف لتلك البلاد التي أعطت دلائل على إفلاس المسلحين، وأوقفت مشروع الليبرالية الحديثة، وصمدت في اللحظات المفصلية، ألا تعرف كيف تضبط أسعار التكاسي، وأسعار الأدوية، والتضخم الاقتصادي.

كذلك كيف لا تستطيع تلك الدولة، أن تحلّ مشكلة أسعار حليب الأطفال، وتضبط أسعار مطاعم الوجبات السريعة، ومشكلة تسرب الغاز والمازوت والبينزين للسوق “السودا”، وكيف لا تستطيع حل مشكلة الكهرباء، وسوء الإنترنت، ومشكلة الصرف الصحي والرشوة.

يذكر أن تلك البلاد ورغم أنها تمكنت من الانتصار على المؤامرة، لم يستطع مسؤولوها حتى اللحظة التوصل لآلية من شأنها إيصال “ربطة هالخبز” لمواطنيها “بدون مشاكل”.

اقرأ أيضاً: آليات توزيع الخبز.. التجريب مستمر “ولهلا ماكانت هالربطة توصل بدون مشاكل”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى
P