هجوم انتحاري في “حماة” وسلسلة انفجارات في “إدلب”

انفجار دوار معرة مصرين _ فيسبوك

أنصار التوحيد تتبنى… والتوتر يزداد في “إدلب”

سناك سوري _متابعات

شنّت مجموعة انتحارية من جماعة “أنصار التوحيد” هجوماً انتحارياً فجر اليوم على جبهة “طيبة الإمام” في ريف “حماة ” الشمالي.

وكالة “سانا” الرسمية نقلت عن مصدر عسكري أن الجيش السوري تمكّن من إحباط الهجوم رغم إقدام الانتحاريين على تفجير أنفسهم بأحزمة ناسفة كانوا يرتدونها وردّ بقصف مكثف بالرشاشات والقذائف واستطاع تدمير دبابة كانت تساند المجموعة الانتحارية في هجومها مشيراً إلى مقتل كامل أفراد المجموعة المهاجمة.

من جهتها نشرت جماعة “أنصار التوحيد” بياناً قالت فيه إن مجموعة من “الانغماسيين” نفذوا عمليةً نوعية استهدفت ثلاث نقاط في معسكر “مداجن الطيبة” الذي يتمركز فيه الجيش السوري في ريف “حماة” الشمالي.

وسبق لجماعة “أنصار التوحيد” أن أعلنت رفضها لاتفاق “خفض التصعيد” في “إدلب” إلى جانب 3 جماعات متشددة أخرى، قبل أن تنضم لهم “جبهة النصرة” التي تسيطر على معظم مساحات “إدلب” وريفَي “حلب” و”حماة”، فيما تستمر الأعمال التصعيدية بتهديد مصير آلاف السكان وتهدّد مصير اتفاق “خفض التصعيد” الذي جنّبَ المنطقة المعارك.

اقرأ أيضاً: تصعيد جديد في “حماة”.. اختناقات بين المدنيين بسبب القذائف!

على صعيد آخر فقد هزّت عدة انفجارات متفرقة اليوم محافظة “إدلب” منذ منتصف الليل، حيث انفجرت عبوة ناسفة قرب منزل قيادي في “جبهة النصرة” في قرية “معرشمارين” شرق “إدلب” وفق ما نقله المرصد المعارض بالإضافة إلى انفجار عبوة ناسفة على طريق “بنش- إدلب” قرب حاجز للنصرة وعبوة أخرى استهدفت سيارة في منطقة “دوار معرة مصرين” داخل مدينة “إدلب” وخلّفت الانفجارات الثلاثة حسب ناشطين ثلاث إصابات ووفاة طفل يبلغ من العمر ثماني سنوات.

كما ذكرت وسائل إعلام محلية في “إدلب” وقوع انفجار داخل مدينة “إدلب” في منطقة “دوار الزراعة” ناتج عن عبوة ناسفة أدى إلى وقوع ثلاث إصابات.

يذكر أن محافظة “إدلب” تشهد حالة من الفوضى الأمنية والانفجارات المجهولة ازدادت وتيرتها عقب سيطرة “جبهة النصرة” بشكل كامل عليها مطلع العام الحالي بعد طرد باقي الفصائل الحليفة لها سابقاً نحو مناطق “درع الفرات” التي تسيطر عليها الفصائل المدعومة تركياً، فيما يدفع المدنيون في “إدلب” ثمن حرب العصابات والمعارك الخفية بين “النصرة” وحلفاء الأمس.

اقرأ أيضاً: “إدلب”.. انتحاري يفجر نفسه في مطعم يرتاده عناصر “النصرة” الأجانب!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع