رياضة

نبيل معلول: من يشكك بقدراتي لِيَرى سيرتي الذاتية .. وأنا قول وفعل

المعلول لا يزعجه النقد…. ولم يقبض رواتبه

سناك سوري – متابعات

قال المدرب التونسي “نبيل معلول” أنه من المعيب أن يتحدث الناس عن مكافآته ورواتبه وهو أساساً لم يقبض أي شيء بعد وبكل مرة يأتي فيها إلى “سوريا” يصرف من أمواله الخاصة.

وفي حديثه مع الصحفي “لطفي الاسطواني” على قناته على يوتيوب قبل سفر المنتخب ولكن نشره “الاسطواني” اليوم بيّن “معلول” بأن يقبض أولاً ومن بعدها أي شخص إذا كان يريد فليتكلم عن الراتب.

وبالحديث عن الشرط الجزائي بعقده بأنه إذا ترك فيدفع للاتحاد 500 ألف يورو (في تناقض بالحديث غير مفهوم عن قيمة الشرط الجزائي ) وفي حال تمت إقالته سيدفع الاتحاد له مبلغ مليون ونصف دولار، رد “معلول” على ذلك بأنه أتى بكل استحباب للمنتخب السوري وحباً بالشعب السوري مشيراً إلى أن هذا أضعف راتب يأخذه طوال حياته الرياضية.

وتابع بأنه لم يندم على عقده مع المنتخب السوري ولكن سنة وثلاثة أشهر من دون راتب صعبة جداً إضافة إلى أن الكادر التدريبي من دون راتب أيضاً منذ خمس شهور.

اقرأ أيضاً: شبيحة المعلول يتقدمون على شبيحة أبو علي بوتين 

وفيما يخص الراتب بيّن رئيس اتحاد كرة القدم “حاتم الغايب” بأن الموضوع به جزئية بسيطة متعلقة بتعامل البنوك ودائماً عند اللحظة الأخيرة يتعرقل الحل وقال موجهاً كلامه للمعلول: « وكما قالت الناس صبرت سنة وثلاثة أشهر فاصبر شوي وهو قلي اني ما برفع دعوى طالما أنا موجود وطالما الاتحاد يتعامل معي بهذه الأريحية والمهنية».

وأشاد المعلول بـ “حاتم الغايب” واصفاً إياه بإنسان أي كلام يقال فيه لا يكفي لأنه يحمل الرقي والاستقامة إضافة لصدقه في كلامه ووقوفه بظهرك.

“معلول” قال إن أحسن مدرب عندما يفوز سيخسر وبالتالي ستنقص قيمة المدرب ولكن لا أحد يستطيع أن يجعله يشك بقدراته وقال: « أي شخص يشك شوي يروح يشوف الـ cv تبع نبيل معلول»، ورد على الذين يتهموه بأنه فقط يتكلم قائلاً: « أنا قول وفعل وعندي تاريخ يشهدلي».

المنتخب السوري تغلب على “غوام” بثلاثية وعلى “المالديف” برباعية بقي مباراة “الصين” التي كشف “معلول” بأنه بعدها ستتغير الكثير من الأمور فيما يخص العقد والتفاهمات، وبالنسبة للانتقادات التي وجّهت له قال بأن النقد عادي وأي مدرب لا يقبل النقد فليترك التدريب ويذهب لمهنة أخرى، مشيراً إلى أنه يدرّب منتخب سوريا أي 25 مليون سوري نصفهم يفهمون بكرة القدم وبالتالي النقد عادي ويفرحه وفق حديثه.

اقرأ أيضاً: كيف زاد راتب نبيل معلول 10 آلاف دولار خلال سنة؟ 

وبرأي “معلول” بأن المنتخبات التي تريد التأهل لكأس العالم في مكان والمنتخب السوري في مكان آخر ولا يزال بعيد عنهم، مشيراً إلى ضرورة أن يكون الجميع يد واحدة بروحهم وقلبهم وانضباطهم حتى يستطيعون الوصول إليهم.

أما بالنسبة لمتابعته للدوري السوري تحدث المدرب التونسي بأنه يستطيع أن يعطي احصائيات عن الدوري لا يستطيع أي مدرب بالدوري إعطائها لأنهم يركزون على فريقين أو ثلاثة ولكن هو يركز على كل الفرق ويعرف كل لاعب كم دقيقة لعب وكم عدد الإصابات التي تعرض لها ويتابعهم باستمرار.

اقرأ أيضاً: معلول يقلب تشكيلة المنتخب السوري بـ 9 تغييرات 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى