نائب تركي: الجيش التركي يمارس عملية تطهير عرقي في عفرين

صورة للعراك داخل البرلمان التركي "صحيفة زمان"

إصابة نائبين في البرلمان التركي في مشاجرة بينهم بسبب “عفرين”!

سناك سوري-متابعات

اندلعت مشاجرة بين نواب البرلمان التركي على خلفية العدوان التركي على “عفرين” وانقسام النواب الأتراك حوله، حيث لم يكد نائب حزب الشعوب الديمقراطي الكردي عن مدينة دياربكر التركية “محمود توغرول” يبدأ حديثه عن اتهام الجيش التركي بممارسة عملية تطهير عرقي في “عفرين”، حتى تعالت أصوات نواب “حزب العدالة والتنمية” الحاكم لتبدأ بعدها المشاجرة.

وردت النائبة عن حزب العدالة والتنمية “ليلى شاهين أوسطا” على حديث “تورغول” فقالت: «الجيش يقاتل من أجل بلده وإن قُتل مدنيون فإن العمال الكردستاني التابع لكم هو من يفعل ذلك. لا يمكنك قول شيء كهذا من هذا المنبر. أعترض على عباراتك هذه وألومك بسببها».

وتدخل النواب من كلا الحزبين في المشاجرة التي أدت لعراك نجم عنه إصابة نائبين بجروح، وبينما تم علاجهما في مركز الطوارئ التابع للبرلمان التركي، يعاني مئات المدنيين في “عفرين” من إصابات لا يجدون دواءً أو مكاناً لعلاجها في ظل تصاعد القصف التركي على المدينة المنكوبة.

اقرأ أيضا: تقدم “تركي” في “عفرين” … والأهالي مستمرون في الدفاع عن مدينتهم

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *