موقع “إسرائيلي يكشف حجم الدمار في مركز بحوث “مصياف”

تفاصيل تكشفها صحيفة “إسرائيلية” بعد قصفها لمركز بحوث مصياف

سناك سوري-متابعات

نشرت صحيفة “التايمز أوف إسرائيل” العبرية، الناطقة باللغة الإنجليزية، صوراً أكدت أنه تم التقاطها عبر الأقمار الصناعية وقالت إنها حصلت عليها من موقع “Intelli Times” المختص في الشؤون الاستخبارية تظهر حجم الدمار الذي لحق بمركز البحوث العلمية في منطقة مصياف بريف حماة، جراء عدوان جوي مرجح أنه “إسرائيلي”.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية المنشأة قبل يومين من الهجوم في 22 تموز الماضي، وبعده، كما تكشف تفاصيل البنى التحتية فيه.

واعتبر الموقع أن المركز كان يستخدم لإنتاج النسخة السورية من صاروخ “فاتح 110” الباليستي الإيراني الذي تقدر دائرة استهدافه بنحو 200 كلم.

وكشف الموقع أن العالم السوري “عزيز إسبر” والذي اغتيل قبل فترة كان يشرف على المنشآة آنفة الذكر بالإضافة إلى موقع آخر في المنطقة.

هذا، ويعد “عزيز إسبر” من أبرز العقول العسكرية السورية، و وجه أحد كبار المسؤولين في وكالة استخبارات الشرق الأوسط، الموساد الإسرائيلي بتهمة الاغتيال، حسبما جاء في تقرير نشرته صحيفة”نيويورك تايمز” هذا الأسبوع.

وبحسب التقرير، اعتقدت “إسرائيل” أن “إسبر” كان يقود برنامجاً سرياً لتطوير الأسلحة يسمى القطاع 4 في مركز الدراسات والبحوث العلمية، وكان مشغولاً بإعادة بناء مصنع أسلحة تحت الأرض ليحل محل المصنّع الذي دمره “الاحتلال الإسرائيلي” العام الماضي.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *