موسم البرغش بدأ.. مواطن: البق ملتزم بحجر الحكومة!

مواطن قتل 32 برغشة يتساءل: هني عميبخوه مبيد حشري ولا منشط جنسي؟

سناك سوري-دمشق

«سبب وجود البرغش والنمل الطيار والحشرات داخل المنازل بهذه الكثافة غير المعهودة.. هو التزامهم بقرارات الحكومة حول الحظر الذي يبدأ 7 ونصف مساء وينتهي في اليوم التالي 6 صباحا»، هكذا اختار “غيث” أن يدلي بدلوه عبر الفيسبوك بما يخص الحشرات لاسيما البعوض الذي غزا منازل السوريين خلال اليومين الفائتين بالتزامن مع موجة حر شديدة.

السوريون الذين ينظرون للبعوض على أنه إضافة جديدة لمجمل معاناتهم خصوصاً مع التقنين الكهربائي المستمر والمتزايد، أطلقوا نهفاتهم اللاذعة عبر الفيسبوك، وكتب المخرج “شادي علي”: «إلى الآن 32 برغشة قتلت، ما عم بعرف هالبخ اللي عم يبخوه مبيد ولا منشط جنسي للبرغش»، وقال في منشور آخر: «شوووووب + رطووووبة + تعرررررررررق + برغش + كهربا مقطوعة + نت وهمي = السعادة الأبدية».

اقرأ أيضاً: البرغش يُربِك مسؤولي “مصياف”.. رئيس البلدية: لسنا جاهزين!

الصحفية “لما يوسف”، اعتبرت أنه «حتما البلديات فاشلة أمام البرغش»، في حين قدمت زميلتها “نور قاسم” وصفة لطرد الحشرات: «جيبوا بخاخة فاضية وحطوا بقلبها خل أبيض ولودالين وبخبخوا عند الشباك سواء عالمنخل أو عالحواف وكمان عند الباب الخارجي حتى لو مسكر الخنفوس بفوت من تحت “يعدمنياه” كمان بخوا، طول ما انتوا قاعدين بالبيت بخوا منه».

بدوره الصناعي “عاطف طيفور”، اعتبر أن الوضع “غريب جداً”، وأضاف: «لليوم حتى انتبهوا أن البلد معباية حشرات وبدها مكافحة كافحوا الحشرات اللي بتمص الدم ونحنا منتعايش مع البرغش».

وتنشط الحشرات لاسيما البعوض والذباب مع بداية فصل الصيف في كل عام، في الوقت الذي يبدو فيه أن حلول البلدية بالرش إن وجدت لم تعد تجدي نفعاً.

اقرأ أيضاً: “البعوض” ليس الوحيد الذي “يمص” دم المواطن السوري!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع