موسكو: تصريحات “واشنطن” حول “إدلب” “ابتزاز وتهديد”

سيرغي ريابكوف

رد روسي على أميركا

سناك سوري-متابعات

انتقد نائب وزير الخارجية الروسي “سيرغي ريابكوف”، تصريحات مستشار الأمن القومي في الإدارة الأمريكية “جون بولتون”، فيما يتعلق بـ”رد أقوى” على استخدام الكيميائي في “سوريا” مرة أخرى، مؤكداً أنها تمثل سياسة “ابتزاز وتهديد”.

“ريابكوف” اعتبر أن النهج الأمريكي غير البناء في “سوريا” يصب في مصلحة الإرهابيين ويهدد الأمن الإقليمي، مشيرا إلى أنه لا يمكن التسامح مع بقاء “بؤرة للإرهابيين” في “إدلب”.

هذا، وكان مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي أعلن في وقت سابق، أن بلاده اتفقت مع “بريطانيا” و”فرنسا” على رد مشترك ضد أي استخدام جديد للأسلحة الكيميائية في “سوريا” وتوعد بأنه سيكون أقوى مما سبقه.

وحذرت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق من أن المسلحين في محافظة “إدلب” يعملون على إعداد “مسرحية لاستخدام الأسلحة الكيميائية” في المحافظة بهدف اتهام السلطات السورية.

في سياق آخر دعت “موسكو” إلى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن حول نتائج قمة “إيران”، والتي بحثت الوضع في “إدلب” بين رؤساء الدول الضامنة “روسيا، تركيا، إيران”.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *