مواكبة أبخازية لانتخابات سوريا .. والجزيرة تنتفض ضد الغلاء

معاون وزير الخارجية: منع الانتخابات السورية ينتهك القانون الدولي ….. أبرز عناوين الثلاثاء 18 أيار 2021

سناك سوري _ دمشق

منحت الحكومة السورية سلفتين ماليتين لكل من المؤسسة العامة للدواجن والمؤسسة العامة للسكر، فيما أكد مسؤول من المؤسسة “السورية للتجارة” توافر المواد المدعومة بكميات كبيرة تغطي الحاجة.

وقبل يومين من بدء انتخابات الرئاسة في السفارات السورية في الخارج قال معاون وزير الخارجية أن الدول التي تمنع إجراء الانتخابات تنتهك القانون الدولي، في حين أكّد وفد “الجمعية الوطنية” الأبخازية خلال زيارته لـ”دمشق” أنه سيواكب انتخابات الرئاسة.

الوفد الأبخازي وقّع مع الحكومة السورية عدداً من اتفاقيات التعاون المشترك بين مرافئ البلدين وفي قطاع السياحة المتبادلة.

ميدانياً قطعت قوات العدوان التركي طريق “حلب-اللاذقية” الدولي بعد تعرضها لعمليات هجومية في المنطقة، في حين عثر على قيادي من فصيل مدعوم تركياً وقد تعرّض لطعنات أودت بحياته في ريف “إدلب”.

أما في الجزيرة السورية فقد تصدّرت المظاهرات والاحتجاجات المشهد بعد قرار “الإدارة الذاتية” رفع سعر المحروقات، وسط أنباء عن سقوط ضحايا ومصابين خلال الاحتجاجات، وتلميح مسؤول من “الإدارة الذاتية” إلى إمكانية التراجع عن القرار.

4.3 مليار سلف حكومية لمؤسستين

وافقت الحكومة السورية في جلستها الأسبوعية على منح المؤسسة العامة للدواجن سلفة بقيمة 800 مليون ليرة لزيادة طاقتها الإنتاجية وتأمين حاجة السوق المحلية من مادتي البيض والفروج.

كما وافقت على منح المؤسسة العامة للسكر سلفة بقيمة 3.5 مليارات ليرة لتأمين 2500 طن من مادة “المولاس” لزوم تصنيع مادة الخميرة.

وأكد رئيس الحكومة “حسين عرنوس” على ضرورة بذل أقصى الجهود واستثمار كل الموارد المتاحة لإنجاز المشاريع الخدمية والتنموية ومتابعة تنفيذ جميع الاتفاقيات مع الدول الصديقة، ودعا الجهات المعنية إلى زيادة الإجراءات الاحترازية التي تمنع حدوث الحرائق وحماية المحاصيل الزراعية والغابات وفق الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة على فايسبوك.
اقرأ أيضاً:حزبَان يشنّان هجوماً لاذعاً ضد المرشح الرئاسي محمود مرعي
حمود: المواد المدعومة متوفرة بكميات كبيرة

قال مدير فرع دمشق للسورية للتجارة “طلال حمود” أن المواد المدعومة متوفرة بكميات كبيرة وتم توزيعها على معظم صالات المؤسسة في “دمشق” وبيّن أن التأخير الذي حصل في الفترة الماضية بتسليم المواد خصوصاً الرز نتيجة الطلب الكبير من بعض الصالات وأكد على أن الجميع سيحصل على مخصصاته من الرز والسكر حتى نهاية الشهر.

وأوضح “حمود” في تصريحه لـ “جريدة الوطن” المحلية فيما يخص الزيت النباتي أنه اعتباراً من يوم الثلاثاء تم طرح كميات كبيرة في بعض الصالات بأسعار تتراوح بين 7000 إلى 7500 ليرة سورية حسب النوع وفق حديثه.

كورونا في سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية أمس تسجيل 50 إصابة جديدة بفيروس كورونا و293 حالة شفاء و7 وفيات ما يرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 23788 منها 21073 حالة شفاء و1705 حالة وفاة.

“الإدارة الذاتية” في الجزيرة السورية أعلنت أمس تسجيل 43 إصابة جديدة بالفيروس وحالتي وفاة ما يرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 17088 منها 1755 حالة شفاء 702 حالة وفاة، فيما لم تعلن المصادر الطبية في الشمال السوري تسجيل أي إصابات جديدة.

اقرأ أيضاً:سوريا: بدء عمليات التطعيم ضد كورونا للمسجلين على المنصة

سوسان: منع الانتخابات ينتهك القانون

قال معاون وزير الخارجية والمغتربين “أيمن سوسان” أن السفارات السورية في العديد من دول العالم أنهت الاستعدادات والتحضيرات اللازمة لإجراء الانتخابات الرئاسية للسوريين في الخارج والمقررة في 20 الشهر الجاري.

وبيّن “سوسان” في تصريح له لوكالة “سانا” الرسمية أنه عندما تتخذ بعض الدول موقفاً لمنع إجراء الانتخابات تكون مسؤولة سياسياً وقانونياً عن حرمان السوري من حقه الدستوري في التعبير عن رأيه وقراره وهو انتهاك فاضح على صعيد القانون الدولي وفق اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية بين الدول وفق الوكالة.

مواكبة أبخازية لانتخابات الرئاسة

بحث رئيس مجلس الشعب “حمودة صباغ” اليوم مع رئيس الجمعية الوطنية في “أبخازيا” “فاليري كفارتشيا” سبل تطوير العلاقات البرلمانية السورية الأبخازية من خلال اللجان المشتركة في مجلس الشعب والجمعية الوطنية الأبخازية.

وأعرب “صباغ” عن أمله بزيادة أواصر الصداقة والتعاون الثنائي بين البلدين والتنسيق المشترك بين “سوريا” و”أبخازيا” في كافة المحافل الدولية، فيما اعتبر “كفارتشيا” أن زيارة وفد بلاده لـ “سوريا” تسهم بشكل كبير في الدفع قدماً بالعلاقات بين البلدين في كافة المجالات مبيناً أن بلاده ستواكب الانتخابات الرئاسية المقرر إجرائها الشهر القادم من خلال وفد الجمعية الوطنية الأبخازية.

ووقع الجانبان عقب اللقاء اتفاقية لتعزيز وتطوير العمل البرلماني المشترك وفق ما ذكرت الصفحة الرسمية لمجلس الشعب السوري.

اقرأ أيضاً:قيادي في سوريا الديمقراطية ينتقد الشبيبة لرشق الأميركي بالحجارة
توقيع اتفاقيات تعاون بين سوريا وأبخازيا

أكد رئيس الحكومة “حسين عرنوس” على أهمية بذل الجهود المشتركة بين “سوريا” و”أبخازيا” لتعزيز آفاق التعاون لما فيه المصلحة المشتركة للشعبين في ضوء التحديات التي تواجه إصرارهما على صون قراراتهما الوطنية والسيادية.

أعرب رئيس مجلس الوزراء السوري ” حسين عرنوس” عن حرص الحكومة على اتخاذ كافة القرارات والإجراءات اللازمة لتوطيد أواصر التعاون بين “سوريا” و”أبخازيا”.

وخلال حضور اليوم اجتماع اللجنة المشتركة السورية الأبخازية بمشاركة رئيس “أبخازيا” “أصلان بجانيا” أكّد “عرنوس” على أهمية بذل الجهود المشتركة لتعزيز التعاون السوري الأبخازي.

من جانبه اعتبر الرئيس الأبخازي “أصلان بجانيا” أن اللجنة المشتركة تشكل قاعدة جيدة للعمل بين الجانبين لتنمية وتطوير التعاون في مختلف المجالات، ولفت إلى أنه سيكون هناك لقاءات مستقبلية مشتركة في قطاع رجال الأعمال والشركات الحكومية والخاصة لإيجاد آليات لتعزيز التبادل التجاري والتعاون العلمي.

وفي ختام الاجتماع تم التوقيع على بروتوكول اجتماعات الدورة الأولى للجنة المشتركة السورية الأبخازية للتعاون الاقتصادي والعلمي والثقافي والفني واتفاقية تعاون بين المرافئ السورية والأبخازية، واتفاقية تعاون في مجال السياحة وفق الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة على فايسبوك.

القوات التركية تقطع طريق حلب – اللاذقية

أفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض اليوم أن قوات العدوان التركي انتشرت بشكل مكثف على طريق “حلب-اللاذقية” الدولي.
وأوضح المرصد أن قوات العدوان التركي قطعت بشكل كامل الطريق بين “إدلب” و”معرة مصرين” وقامت بتمشيطه بشكل مكثف، وذلك بعد أن شهدت المنطقة في الآونة الأخيرة عدة عمليات استهدفت قوات العدوان التركية وتبنتها فصائل متطرفة غير معروفة في “إدلب”.
اقرأ أيضاً:سوريا.. نقابة أطباء الأسنان تقاطع مؤتمر إيدك دبي 2021
اغتيال قيادي من “أحرار الشرقية”
عُثر على قيادي ميداني من فصيل مدعوم تركياً يدعى “إبراهيم الحامد” مفارقاً حياته أمس بمحيط مدينة “معرة مصرين” شمال “إدلب”.

وذكر موقع “جسر” المحلي أن “الحامد” قيادي في فصيل “أحرار الشرقية” المدعوم تركياً وأنه تلقى عدداً من الطعنات أودت بحياته دون أن تتبين الجهة التي تقف وراء اغتياله، وينحدر “الحامد” من بلدة “الشميطة” في “دير الزور” ويبلغ 25 عاماً وفق المصدر.

استهداف عناصر قسد
انفجرت عبوة ناسفة زرعها مجهولون أثناء مرور سيارة كان يستقلها عناصر تابعين لـ “قسد” اليوم في ريف “دير الزور” الغربي.

وقال موقع “نورث برس” أن العبوة انفجرت بالسيارة أثناء مرورها بالطريق العام لبلدة “الكبر” غربي “دير الزور”، وكانت العبوة مزروعة على جانب الطريق الأيمن وأصيب ثلاثة عناصر من “قسد” جراء الانفجار فيما لم تعلق “قسد” على الحادثة.

اقرأ أيضاً: الأسايش:هناك مندسون ومؤامرة بعد رفع الأسعار لأجل المصلحة العامة 

الجزيرة تنتفض ضد الغلاء
خرجت تظاهرات واسعة اليوم في عدد من مناطق الجزيرة السورية احتجاجاً على قرار “الإدارة الذاتية” أمس رفع سعر المحروقات في مناطق سيطرتها.
ونفّذ عدداً من أصحاب المحال التجارية في “القامشلي” و “المالكية” و”معبدة” وعدد من قرى وبلدات ريف “الحسكة” إضراباً عن العمل، فيما اتسعت رقعة التظاهرات الاحتجاجية ضد قرار رفع السعر في عموم مناطق ريف “الحسكة”.
وذكر موقع “فرات بوست” المحلي أن 5 مدنيين بينهم طفلة خسروا حياتهم اليوم وأصيب 16 آخرون بجروح إثر إطلاق عناصر “قسد” النار على المحتجين خلال التظاهرات التي خرجت في مدينة “الشدادي” والقرى المحيطة بها جنوب “الحسكة” بحسب الموقع.
بدورها أصدرت قوات “الأسايش” التابعة لـ”قسد” بياناً اتهمت فيه أشخاصاً وصفتهم بـ”المتربصين والمرتبطين بأجندات خارجية” بأنهم أطلقوا الرصاص على المتظاهرين وعلى عناصر “الأسايش” بحسب البيان، بينما قال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في “الإدارة الذاتية” “عبد حامد المهباش” أن القرار برفع السعر جاء بعد دراسة مستفيضة وأنه ضمن قرارات عملية الإصلاح الاقتصادي.
وأضاف “المهباش” في حديث لقناة “روناهي” أن “الإدارة الذاتية” ليست متصلبة وقد تعيد النظر بقرارها بعد ردود الفعل الغاضبة تجاهه على حد قوله، فيما استمرت حالة الغليان في مناطق الجزيرة والتحركات الرافضة لقرار رفع سعر المحروقات.

اقرأ أيضاً: قطنا: محصول القمح لا يكفي … ووفد أمريكي في الجزيرة 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع