مواد غذائية بنكهة الديدان والحشرات “حية وميتة”

صورة تعبيرية

إبداع الغش … ديدان وحشرات ومواد منتهية الصلاحية

سناك سوري – متابعات

ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في “حماة” مجموعة من المواد الغذائية الفاسدة منتهية الصلاحية والتي تحتوي على كمية من الديدان والحشرات الحية والميتة.

عدد الضبوط الذي وصل إلى 700 خلال الشهر الماضي وهو يؤهل المديرية لدخول موسوعة غيينيس بأكبر و أشنع نوعية من الضبوط التي تربع على عرشها مخالفات الدقيق التمويني.

تقرير المديرية الذي نشرت تشرين معلوماتها بناء عليه يؤكد مدى التنوع والتفنن في غش المواطنين ومحاولة النيل من جيوبهم على حساب صحتهم وحياتهم حيث قال أنه :« تم ضبط مخبز يقوم صاحبه بتصنيع خبز رديء مع نقص في الوزن و ضبط معمل لصناعة البرشام يستخدم الدقيق التمويني و ضبط محل لمخالفته حيازة مواد غذائية بداخلها حشرات وديدان صغيرة، و ضبط محل يقوم ببيع أنواع التين “الهبول” وبداخلها ديدان حية وميتة، ومحلين آخرين يستخدمان البيض المكسور في صناعة الكاتو، إضافة إلى كافتيريا في إحدى المدارس تقوم ببيع مقبلات منتهية الصلاحية للأطفال».

إجراءات التجارة الداخلية في قمع المخالفات جاءت كالعادة في تنظيم الضبوط وتحويلها إلى القضاء عسى أن ينال أصحابها جزاءهم العادل فيما يخشى المواطنون أن يكون الجزاء أقل بكثير من حجم الأرباح التي يحصل عليها المخالفون وبالتالي يعودون في أسرع وقت لابتكار المزيد من طرق غش المواطن وخداعه وتهديد حياته بالخطر.

اقرأ أيضاً: أطنان من الأغذية الفاسدة كانت في طريقها للأسواق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *