مها المصري: أعشق دمشق بصراحة عز الانسان ببلده

مها المصري - إنترنت

كنا نجتمع في كل أسبوع في بيت جدي وبكيت ليلة رحيلي عن دمشق ولا استطيع الغياب عنها

سناك سوري – خاص

«بعشقها بعشق كل شي فيها مافي شي بالدنيا بيعوضني عنها مهما سافرت، فيها أحلى تفاصيل حياتي»، بهذه الكلمات وصفت الفنانة السورية “مها المصري” ضمن برنامج “ذاكرة المدن” علاقتها بمدينة “دمشق” والتي تصفها بعلاقة “عشق”.

ترتبط ذكريات طفولة نجمة “الفصول الأربعة” ببيت جدها عازف العود الشهير “عمر نقشبندي” في حي “الشربيشات” بمدينة “دمشق” حيث كانت تجتمع كل العائلة من خالاتها وأخوالها بشكل أسبوعي، في داره وكانت تغني وتقلد وترافقها موسيقا جدها وكانت الجلسة لا تخلو من مقطوعته الشهيرة “رقصة ستي” وعنها تقول: «لما بسمعها بالمسلسلات كثير بفرح ولساتها لهلق بذاكرتي».

اقرأ أيضاً: عامر علي: ولدت ضمن خليط سوري لا ينتمي إلا للإنسانية

لا تغيب عن “المصري” لحظات بكائها داخل الطائرة وهي تقلع بعيداً عن “دمشق” بإتجاه “دبي” لتبقى بجانب أبنائها تقول: «بكيت ما بعرف شو صرلي بس ماغبت كثير أنا مابقدر غيب عن الشام، ما فيني بدونها، بصراحة عز الانسان ببلده».

تبوح نجمة “بنات اكريكوز” أن أكثر مايربطها بالأماكن رائحتها، وأنها إلى اليوم حين تزور الحي الذي ولدت فيه مازلت تشم نفس الرائحة القديمة، وكما اعتبرت أغاني الفلكلور القديمة هي أكثر الأغنيات المرتبطة لديها بـ”دمشق” ومنها اغنية “ياسمين الشام على خدك”.

يذكر أن برنامج “ذاكرة المدن”من إنتاج “سناك سوري” إعداد “عمرو مجدح”، موسيقا وعزف “يامن يونس” وإخراج “إلياس كتور” يبث عبر موقع اليوتيوب يستضيف أبرز الأسماء السورية في كافة المجالات، ويسلط الضوء على علاقة الضيف بالمدن في حوار مليء بالذكريات والحنين.

اقرأ أيضاً: هيام حموي: أول هواء تنشقته كان في حلب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع