الرئيسيةتقارير

منصّة تأكّد تقع بفخ التضليل الذي تزعم محاربته

المنصّة تنشر نفياً لخبر دون التأكّد منه ... وتتجاهل وثائق اليوتيوبر السوري سيامند

سناك سوري _ دمشق

نشرت منصة “تأكد” الإلكترونية نفياً لخبر إقامة اليوتيوبر السوري “سيامند” حفلاً لإعلان جنس مولوده عبر إضاءة الأهرامات في “مصر”.

وقالت المنصة التي تقول أنها مختصة بتدقيق الأخبار وكشف الزائف منها ومحاربة الأخبار المضللة أن الخبر عارٍ عن الصحة وأنه لم يتم تنظيم الحفل وتبنّت رواية مسؤول من شركة الإضاءة في “مصر” حول تصادف ظهور اللون الأزرق مع وجود “سيامند” وأصدقائه وتصويره المقطع الذي انتشر بشكل كبير.

لكن المنصة التي تحمل اسم “تأكّد” لم تتأكّد بدورها من حقيقة الخبر وتبنّت تكذيبه بشكل قاطع دون أن تستند لمعلومات حاسمة، حيث ظهر “سيامند” قبل أيام عبر يوتيوب ونفى الاتهامات التي وجّهها مسؤول شركة الإضاءة له بأنه دخل خلسة وادعى إضاءة الأهرام، وقال “سيامند” أن لديه جميع الإثباتات بما فيها وصل دفع التكاليف للشركة المنظمة وعرض مقطعاً مصوراً له قبل الحفل مع مسؤولين من الشركة ما يؤكّد أن الحفل تم تنظيمه بالاتفاق مع الشركة وتم تصوير المقطع بشكل علني وليس خلسة.

وعلى الرغم من أن متابعي المنصة عبر فايسبوك حاولوا تنبيهها إلى الفيديو الذي نشره “سيامند” إلا أنها لم تتراجع عن تكذيب الخبر وأبقت عليه منشوراً على موقعها، ورغم مضي أيام على الخبر إلا أن المنصة أصرّت على عدم التراجع عنه أو تصحيحه.

 

يشار إلى أن المنصة تعمد إلى نشر أسماء المواقع التي تقول أنها نشرت الخبر المزيّف، لكنها لم تتحرّ الدقة في اتهامها لوسائل الإعلام الأخرى ووقعت بفخ التضليل.

يذكر أن المنصة تنتقي المصادر بشكل يثير الشبهات حيث سبق لها مثلا أن تجاهلت مصادر رئيسية لأخبار كانت هي الناشر ولاحقت الوسائل التي نقلت عن هذه المصادر الرئيسية واتهمتها بالتضليل دون الإشارة للمصدر الرئيسي الذي تم النقل عنه والإشارة له كمصدر ما يثير التساؤلات حول أداء المنصة.

اقرأ أيضاً: اليوتيوبر سيامند يكشف حقيقية إعلان جنس مولوده على الأهرامات


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى