مقتل عنصر في الدفاع الوطني بظروف غامضة

“أحمد المجبل” قتل برصاصة بالرأس مع ابن خاله

سناك سوري – متابعات

لقي المواطنان “أحمد مصلح المجبل” و”رامي فايز حميد العمر” من سكان مدينة “القامشلي” مصرعهما على الطريق بين قريتي “القصر”  و”أبو ذويل” في ريف المدينة.

ونشرت قيادة الدفاع الوطني في “الحسكة” عبر صفحتها على فيسبوك خبر مقتل “أحمد” وهو أحد عناصرها وابن خاله اللذان كانا يستقلان سيارة خاصة على الطريق المذكور، مبينة أن القتل تم من خلال رصاصة بالرأس.

كما أشار الدفاع الوطني إلى أن الأمر تم على يد عصابة مسلحة اعترضتهما وسلبت ماكان بحوزتهما من مال، بينما قالت المصادر أن التحقيقات بالحادثة بدأت أمس.

مصادر توقعت في حديثها مع سناك سوري ألا يكون سبب الحادثة السرقة أو التشليح وأشارت إلى احتمالية أن تكون عملية اغتيال لعنصر الدفاع الوطني المذكور، وأشاروا إلى أن ظروف مقتله غامضة حتى الآن وأن الرواية المتداولة سبقت أي تحقيق بالحادثة وكأنه أُريد لم الموضوع بسرعة.

وتنتشر في مختلف المحافظات السورية عمليات الخطف والسرقة والقتل في ظل حالة الانفلات الأمني التي عجزت مختلف الأجهزة الأمنية المختصة عن ضبطها ووضع حدود لها وآخرها حادثة خطف أربع مواطنين على طريق عام “حمص مصياف”.

اقرأ أيضاً : خاطفون يقطعون الطريق بسيارة دوشكا ويقتادون 4 مواطنين لجهة مجهولة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *