معلومات عن اجتماع سري في “أعزاز” بين الروس والأتراك!

قوات تركية في الشمال السوري _ انترنت

المصادر تؤكد منع قادة المعارضة من حضور الاجتماع!

سناك سوري _متابعات

أفادت مصادر إعلامية أنباءً عن اجتماع تركي روسي جرى الأحد في مدينة “أعزاز” شمال “حلب” الواقعة تحت سيطرة فصائل المعارضة المدعومة تركياً.

المصادر ذكرت أن الاجتماع بين الروس والأتراك بحث موضوع فتح الطريق الدولي الواصل بين مدينتي “حلب” السورية و”غازي عينتاب” التركية والذي يمر بمناطق سيطرة فصائل المعارضة.

الأجواء السرية خيمت على الاجتماع الذي جرى بعيداً عن الإعلام وتم منع قادة الفصائل من حضوره بحسب المصادر، لكن تسريبات حول الاجتماع كشفت مناقشة الجانبين لمصير مدينة “تل رفعت” بريف “حلب” والتعاون بشأن نزع الألغام من الجانبين في مناطق التماس بين القوات الحكومية وقوات فصائل المعارضة.

اقرأ أيضاً: بعد اتفاق مع روسيا.. تركيا تعين مسؤولاً عن ملف “تل رفعت”

وتداول ناشطون أخباراً عن قيام الشرطة العسكرية الروسية بتفكيك الألغام على جبهة قريتي “منغ” و”مرعناز” مقابل تفكيك القوات التركية للألغام الموجودة في مناطق سيطرة فصائل درع الفرات.

و إن صحّ حدوث الاجتماع فهو الأول من نوعه بين الجانبين في منطقة سيطرة الفصائل المدعومة تركياً، كما أن عودة الحديث حول فتح الطريق الدولي تتزامن عملياً مع تصعيد ميداني تشهده جبهات “إدلب” و”حلب” و”حماة ” ولم تهدأ هذه الجبهات حتى بعد الإعلان عن بدء تسيير دوريات روسية وتركية لمراقبة اتفاق خفض التصعيد الذي سبق لجبهة “النصرة” إعلانها رفضه وعدم الالتزام به.

فيما يأمل المدنيون أن تسفر حلول التعاون والحوار عن تجنيب المدن السورية مزيداً من المعارك والضحايا.

اقرأ أيضاً: أنباء عن إعادة فتح طريق “حلب – تركيا” قريباً

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع