أخر الأخبارالرئيسية

معارض الموبيليا تعود إلى شوارع الغوطة بعد سنوات الحرب

ضربتها المفروشات التركية قبل الحرب .. فهل تستعيد صناعة الموبيليا ألقها؟

استعادت عدة معارض مفروشات نشاطها التجاري في “ريف دمشق” بعد توقّف دام سنوات خلال فترة الحرب.

سناك سوري _ متابعات

ونشرت صفحة “سوار الشام” الرسمية التابعة لمحافظة “ريف دمشق” صوراً لعدد من معارض صناعة الموبيليا،. وقالت أنها عادت لتزين شوارع مدينة “سقبا” في “الغوطة الشرقية” بعد عودتها السريعة إلى الحياة الطبيعية.

واشتهرت مناطق الغوطة قبل اندلاع الحرب بصناعة الموبيليا، لكن هذه الصناعة تعرّضت لضربة مؤثرة خلال فترة التقارب السوري التركي.

حيث سمحت اتفاقيات التبادل التجاري مع “تركيا” حينها بدخول كميات كبيرة من المفروشات التركية، أثّرت على صناعتها محلياً،. ما أثار استياء أهالي المنطقة من القرارات الحكومية غير المدروسة والتي لم تحمِ صناعتهم،. وهو ما سيظهر لاحقاً اعتباراً من 2011 حين بدأت الأزمة السورية.

عودة الحياة الطبيعية إلى “ريف دمشق” بعد سنوات من الحرب والدمار،. قد يشكّل فرصة لاستعادة ألق صناعة المفروشات بريف العاصمة، على أن تتلقَّ هذه الصناعة الحماية والدعم المطلوبين.

اقرأ أيضاً:محافظ ريف دمشق يرعى مُصالحة بين عائلتين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى