مسد يعتزم إفراغ مخيم الهول من النازحين السوريين بالكامل

مخيم الهول - سوريا - انترنت

إلهام أحمد: النازحين الأجانب بمخيم “الهول” سيعاملون بشكل آخر

سناك سوري – متابعات

يعتزم “مسد” إفراغ “مخيم الهول” الواقع بالقرب من محافظة “الحسكة” والذي يأوي نحو 65 ألف نازح، وفقاً لإحصاءات “الأمم المتحدة”، من السوريين بالكامل.

القرار جاء خلال جلسة حوارية عقدت في مدينة “الرقة” بحسب ما ذُكر في منشور لـ “مسد” في “فيسبوك”، وقالت الرئيسة التنفيذية لـ”مسد”، “إلهام أحمد” إن «”مسد” و”الإدارة الذاتية” (تسيطر على مناطق واسعة من الجزيرة السورية) بحثا “موضوع مخيم الهول وإخراج السوريين من المخيمات، وسيصدر قرار بإفراغ مخيم الهول من السوريين بالكامل، ويبقى الأجانب الذين ستتم معاملتهم بشكل آخر».

اقرأ أيضاً: مخيم الهول… امرأتان تفارقا الحياة خنقاً

في رد من “إلهام أحمد” على من يُطلق عليه تسمية “المعتقل” في المخيم، قالت «من يريد البقاء في المخيم فهذه ليست مسؤولية الإدارة الذاتية، وهذا لا يعني أن الإدارة تعتقلهم».

ووصفت المخيم بأنه «حمل ثقيل على عاتق الإدارة الذاتية»، وتساءلت: «ما الذي يدفع الإدارة أن تدفع مبالغ باهظة لتأمين الخبز والمياه، عدا عن المشاكل اليومية التي تظهر في المخيم؟».

بالنسبة للمعتقلين، أوضحت “أحمد” «طلبنا من المجلس التشريعي إصدار عفو عام، حسب الحكم والجرم وضمن الأصول، وسيتم إصدار قرار عفو عام من المجلس».

ويضم “مخيم الهول” الذي يخضع لرقابة مشددة من “قسد” نازحين سوريين وعراقيين بالإضافة إلى أطفال ونساء من عائلات مقاتلين تابعين لتنظيم “داعش” المنحدرين من عشرات الجنسيات الأجنبية والعربية.

اقرأ أيضاً: إلهام أحمد: أفق الحل مسدودة وباب الحوار مع دمشق مفتوح

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع