مسؤول إيراني يعلّق على الخلاف مع روسيا في سوريا

العميد حسين سلامي

العميد حسين سلامي يتطرق في تصريحاته للأحاديث عن وجود خلاف مع روسيا في سوريا

سناك سوري – متابعات

في تصريح لافت قال نائب قائد الحرس الثوري الإيراني العميد “حسين سلامي إن وجود القوات الإيرانية في سوريا شرعي، لكنه ليس بعيد الأمد، وهو ما اعتبر رسالة مفادها أن إيران لن تبقى في سوريا وهي مستعدة للخروج.
تصريح المسؤول الإيراني يأتي في وقت يتصاعد فيه الحديث حول الوجود الإيراني في سوريا واستمراريته، ومطالبات لإيران بالخروج من سوريا.
“سلامي” قال إن بلاده لا تنوي الدخول في أي صراع مع الروس حول التواجد في “سوريا”، مشيراً إلى أن ما تروجه وسائل الإعلام عارٍ عن الصحة.
وبحسب ما نقلت وكالات أنباء إيرانية عن “سلامي” فإنه لا يوجد أي خلاف بين روسيا وإيران حول وجود الأخيرة في سورية.
يذكر أن مسؤولين غربيين تعاقبوا على الحديث مؤخراً حول أن الوجود الإيراني في سوريا يعد عقبة أمام الحل السياسي، بينما يرى الكثير من السوريين أن وجود كل القوات الأجنبية على الأرض السورية يعيق الحل السياسي ويحول دون قدرة السوريين على الحوار وتقرير مصيرهم بأنفسهم.

اقرأ أيضاً : تخبط في إيران للبقاء أو الخروج من سوريا .. واتهامات لروسيا بالخيانة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *