مسؤول أممي:69% من السوريين يعيشون في فقر مدقع .. و43% من اللاجئين بلا تعليم

فيليلو غراندي - سناك سوري

“فيليبو غراندي” لـ سناك سوري:استجابة الدول المانحة لاحتياجات اللاجئين لا تتجاوز نصف التمويل المطلوب

سناك سوري – بيروت

“استجابة الدول المانحة لاحتياجات اللاجئين لا تتجاوز نصف التمويل المطلوب” بهذه الكلمات رد “فيليبو غراندي” على سؤال “سناك سوري” عقب مؤتمره الصحفي، وأضاف:«خلال الأعوام الماضية اتسم دعم الدول المانحة بالسخاء، لكننا نحتاج الآن إلى المزيد».

“غراندي” وهو المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين قال أمس الجمعة :«الحرب في سوريا تسببت بمعاناة إنسانية هائلة، وقد حان الوقت لإنهاء هذا الصراع المدمر لأجل البشرية، والخاسر الأكبر بكل وضوح هو الشعب السوري».

“غراندي” أضاف في مؤتمر صحفي بالعاصمة اللبنانية “بيروت”:«إن 6،1 مليون سوري نازحون داخل البلاد حالياً و5،6 مليون لاجئ موجودون خارج سورية في دول الجوار».

المفوض الأممي بيّن أن:«69% من المدنيين في سوريا يعيشون في فقر مدقع، وأن نسبة العائلات التي تنفق أكثر من نصف مدخولها السنوي على الطعام تصل إلى 90%، في حين أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت ثمانية أضعاف مقارنة مع مستواها قبل الأزمة السورية».

“غراندي” رأى أن:«الوقت لم يحن بعد لعودة اللاجئين نظراً لشراسة القتال في بعض المناطق السورية، مبرراً خوف اللاجئين من العودة واصفاً أسبابهم “بالمفهومة”».

ثلاثة أرباع اللاجئين في “الأردن ولبنان” لا يستطيعون تلبية احتياجاتهم الأساسية في مجال الطعام أو المأوى والصحة والتعليم بحسب “غراندي” الذي أوضح أن 43% من الأطفال السوريين اللاجئين لا يذهبون إلى المدرسة.

“غراندي” وجه رسائل إلى مؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة” الذي يقيمه الاتحاد الأوروبي في “بروكسل” في نيسان القادم، وقال يجب أن تنتج عنه تعهدات ثابتة بتوفير الدعم المالي والإنمائي المكثف.

اقرأ أيضا : دراسة أممية: 85% من الأطفال السوريين تحت خط الفقر

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *