مرضى السرطان في “سوريا” على موعد مع الدواء الدائم… بس طمنونا عالأسعار

في حال توفرها هل سيتمكن المواطن السوري من دفع ثمن أدوية السرطان؟

سناك سوري – متابعات

زفّ نقيب صيادلة “سوريا” الدكتور “محمود الحسن” بشراه السارة لمرضى السرطان أنه سيتم وضع معمل إنتاج الأدوية الخاصة بالأورام في الخدمة بداية العام القادم ، وأنّ مقر المعمل مدينة “عدرا”  الصناعية.

المعمل الذي طالما تحدثت عنه أوساط وزارة الصحة السورية سيغطي كل حاجات مرضى السرطان من الجرعات في السوق المحلية، كذلك يغني عن استيراد كل الأدوية النوعية حسب المصادر وبالتالي سيخفف من آلام مرضى السرطان الذين عانوا من فقدان الأدوية في الأسواق السورية وخاصة خلال سنوات الحرب.

تأمين الدواء في السوق السورية أمر هام ويتيح فرصة تخفيف عناء البحث عنها وانتظار تأمينها سواء بالاستيراد أو التهريب لكن هذا لايخفف من آلام المواطن الذي لايمكن له أن يدفع ثمن الأدوية التي تفوق قدرته الشرائية فهل ستنظر الحكومة في أسعار الدواء وتسعى لتأمينه وفقاً لقدرات المواطن ودخله المحدود.

اقرأ أيضاً: سوريا تستعد لصناعة أدوية السرطان

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *