مرشحون رفضوا التزكية وتابعوا بالانتخابات حتى النهاية

انتخابات الحسكة جرت في بلدتين فقط أصر مرشحوها على إنجاز الانتخابات

سناك سوري – خاص

أصر مرشحو بلدتي “راية غربي” و”تل شعير” على الاستمرار بالانتخابات وعدم الانسحاب تحت أي ظرف من الظروف، لتكونا البلدتين الوحيدتين اللتين شهدتا انتخابات في محافظة الحسكة.

حيث اقتصرت الانتخابات في محافظة الحسكة على مركزي اقتراع في مدينة القامشلي وذلك بعد انسحاب المرشحين وفوز البقية بالتزكية (قائمة الوحدة الوطنية).

الاقبال على الانتخاب في البلدتين المذكورتين كان جيداً نسبياً مقارنةً مع الظروف بحسب مايقول رئيس المركز الانتخابي للبلدة “أحمد بدران”، لـ سناك سوري إن عدد المقترعين في المركز وصل إلى 1008 أصوات حتى الساعة 10 ليلاً.

بدوره فواز الظاهر رئيس مركز نقابة المعلمين الخاص بمجلس بلدية راية غربي، أكّد أن الإقبال مستمر على مركزه منذ الصباح، حتى اللحظات الأخيرة التي تسبق موعد إغلاق الصناديق، وقد وصل عدد المصوتين إلى 811 مواطناً.

يذكر أن الانتخابات في محافظة الحسكة مستمرة بالتصويت على المركزين المذكورين في مدينة القامشلي فقط، أمّا باقي المجالس فقد حسم أمرها منذ اللحظات الأولى، بانسحاب جميع المرشحين، وبقاء قائمة الوحدة الوطنية فقط.

من جهة أخرى أكد المشرفون على المركزين بأنهم قاموا بجهد كبير لإنجاز العلمية ضمن الظروف الصعبة، وعمليات الاعتقال التي لم تتوقف طوال الفترة الماضية للمرشحين والمؤيدين للعملية، من قبل الوحدات الكردية.

*هذه المادة أعدت بالتعاون مع حملة#دورك

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *